تحركات برلمانية اسبانية لاتخاذ موقف مدريد من انتهاكات حقوق الإنسان في سجون البحرين

تحركات برلمانية اسبانية لاتخاذ موقف مدريد من انتهاكات حقوق الإنسان في سجون البحرين
الأربعاء ٠٤ أغسطس ٢٠٢١ - ٠٧:٥٤ بتوقيت غرينتش

طرحت مارتا روسيك إي سالتور وماريا كارفالو دانتاس، وهما عضوان في مجلس النواب الإسباني، أسئلة على الحكومة الإسبانية بخصوص تدهور حالة حقوق الإنسان في سجن جو في البحرين. وقامت السيدة سالتور والسيدة دانتاس بالاستفهام من الحكومة الإسبانية عن موقفها في “طليعة الدفاع من أجل حقوق الإنسان”، وناشداها لاتخاذ اجراء فوري مستخدمة علاقاتها الثنائية مع البحرين وللعمل مع السياسة الخارجية “التي تركز على الدفاع وضمان حقوق الإنسان”.

العالم-البحرين

كانت سمعة سجن جو السيئة في البحرين موضوع جدل دولي واسع النطاق، حيث يستمر إصدار التقارير فيما يتعلق بالظروف المروعة للسجن ونقص تدابير السلامة الخاصة بتفشي فيروس كورونا. وأُثير القلق بشكلٍ خاص حول السيّد حسن مشيمع، قائد المعارضة السياسية، وحول تدهور حالته الصحية بعد حرمان ممنهج من الرعاية الطبية.

بعد تسجيل أول حالة نشطة لفيروس كورونا في 21 فبراير 2021، فشلت السلطات البحرينية في اتخاذ تدابير لوقف انتشار الفيروس؛ وبدلاً من ذلك، منعت السجناء من الحصول على الأقنعة والمطهرات، ومنعت التواصل بين العائلات والنزلاء، وأخفت الأعداد الدقيقة للحالات النشطة داخل السجن.

زاد الاكتظاظ والإهمال الطبي من تفاقم الوضع المزري بالفعل داخل السجن، مما أدى إلى اعتصام سلمي للسجناء في 17 أبريل 2021، احتجاجًا على فشل إدارة السجن لانتشار فيروس كورونا ووفاة السجين السياسي السيد عباس مال الله. تم قمع ذلك بوحشية من قبل سلطات السجن وأفادت التقارير بالاعتداء والتعذيب ونقل العديد من السجناء إلى أماكن مجهولة. وأعقب ذلك وفاة مأساوية لحسين بركات في 9 يونيو، بعد أيام قليلة من إصابته بالفيروس.

كما أثار النائبان الإسبانيان قلقهما بشأن استخدام السلطات البحرينية للعقوبات البديلة في الوقت الذي تدين به سجناء الرأي بشكل تمييزي، وهذا ما يخالف المعاهدات الدولية والقانون الدولي. تزيد هذه الممارسة من عدد أحكام السجن بنسب متفاوتة، وهو إجراء يتجاهل طلب فريق الأمم المتحدة العامل المعني بالاحتجاز التعسفي بضمان أن يكون تقييد حقوق الإنسان “متناسبًا مع الهدف المشروع المنشود.

ونتيجة لهذه الأحداث، طرح النائبان روزيك إي سالتور ودانتاس أسئلتهم على النحو التالي:

فيما يتعلق “باستراتيجية العمل الخارجي 2021-2024” في القسم المخصص لحقوق الإنسان، هل تعتزم الحكومة الإسبانية التصرف بشكل عاجل، سواء في المنتديات الدولية لحقوق الإنسان أو في علاقاتها الثنائية مع البحرين، وممارسة الضغط اللازم لتحقيق الإفراج غير المشروط عن جميع المعتقلين السياسيين ابتداء من قائد المعارضة السياسية السيد حسن مشيمع؟

فيما يتعلق “باستراتيجية العمل الخارجي 2021-2024” في القسم المخصص لحقوق الإنسان، هل تعتزم الحكومة الإسبانية التصرف بشكل عاجل في المنتديات الدولية لحقوق الإنسان وفي علاقاتها الثنائية مع البحرين، وممارسة الضغط اللازم من أجل ضمان السماح للمقرر الخاص للأمم المتحدة بزيارة البحرين، وخاصة سجن جو؟

فيما يتعلق “باستراتيجية العمل الخارجي 2021-2024” في القسم المخصص لحقوق الإنسان، هل تعتزم الحكومة الإسبانية التصرف بشكل عاجل، سواء في المنتديات الدولية لحقوق الإنسان أو في علاقاتها الثنائية مع البحرين، وممارسة الضغط اللازم لوضع حد لاستخدام الأحكام البديلة واستبدالها بالإفراج غير المشروط عن جميع السجناء السياسيين؟

فيما يتعلق “باستراتيجية العمل الخارجي 2021-2024” في القسم المخصص لحقوق الإنسان، هل تعتزم الحكومة الإسبانية التصرف بشكل عاجل، سواء في المنتديات الدولية لحقوق الإنسان أو في علاقاتها الثنائية مع البحرين وممارسة الضغط اللازم لتوفير الوصول الفوري إلى رعاية طبية عالية الجودة لجميع السجناء السياسيين؟

فيما يتعلق “باستراتيجية العمل الخارجي 2021-2024” في القسم المخصص لحقوق الإنسان، هل تعتزم الحكومة الإسبانية التصرف بشكل عاجل، سواء في مجال حقوق الإنسان الدولية أو في علاقاتها الثنائية مع البحرين، وممارسة الضغط اللازم لوضع حد لثقافة الإفلات من العقاب المتجذرة في البحرين والتحقيق المستقل في انتهاكات حقوق الإنسان المستمرة والمنهجية؟

فيما يتعلق “باستراتيجية العمل الخارجي 2021-2024” في القسم المخصص لحقوق الإنسان، هل تعتزم الحكومة الإسبانية التصرف بشكل عاجل، سواء في المنتديات الدولية لحقوق الإنسان أو في علاقاتها الثنائية مع البحرين لممارسة الضغط اللازم لكي تتخّذ حكومة البحرين خطوات جادة وقابلة للقياس نحو الديمقراطية والتحول الديمقراطي؟

لا يزال يتعين على الحكومة الإسبانية الإجابة على أسئلة النائبين روسيك إي سالتور ودانتاس.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف