وزير الدفاع الأرمني: علاقاتنا مع روسيا ترقى إلى مستوى غير مسبوق 

وزير الدفاع الأرمني: علاقاتنا مع روسيا ترقى إلى مستوى غير مسبوق 
الأربعاء ١١ أغسطس ٢٠٢١ - ٠٦:٢١ بتوقيت غرينتش

أشاد وزير دفاع أرمينيا أرشاك كارابتيان خلال لقاء جمعه في موسكو مع نظيره الروسي سيرغي شويغو بحالة العلاقات العسكرية السياسية بين البلدين.

العالم- اسيا والباسفيك

وجاء في بيان أصدرته وزارة الدفاع الأرمنية أن كارابتيان تحدث خلال اللقاء عن إصلاحات مكثفة تجري حاليا في القوات المسلحة الأرمنية، كما أنه شكر نظيره الروسي على الدعم الذي تقدمه موسكو ليريفان في هذا الميدان.

وبحسب البيان فقد أشار الوزير الأرمني إلى أن العلاقات السياسية الروسية بين البلدين "تمر بمرحلة ترقيها إلى المستوى غير المسبوق"، إضافة إلى توصل الطرفين إلى اتفاقات مهمة عدة حول برامج تعاون مستقبلية.

وذكر البيان أن كارابتيان وضع شويغو في صورة الوضع الميداني على الحدود بين أرمينيا وأذربيجان، مشيرا إلى أهمية الوساطة الروسية في تسوية المشكلات هناك بطرق سلمية.

وأكد كارابتيان تمسك يريفان بإقامة السلام المستديم في المنطقة ومواصلة المفاوضات لتحقيق هذا الهدف، لكنها "لن تتسامح مع احتلال مناطقها الحدودية وسوف تتخذ كل الخطوات اللازمة لاستعادة سلامتها الإقليمية".

كما عبر الوزير عن امتنانه لروسيا على بعثتها لحفظ السلام في إقليم قره باغ، قائلا إن جهود العسكريين الروس أسفرت عن عودة قره باغ إلى الحياة السلمية وضمان صلات الإقليم المستمرة مع أرمينيا.

وأواخر سبتمبر 2020 استأنفت في إقليم قره باغ الأعمال القتالية التي جاءت امتدادا للنزاع المزمن بين الطرفين الأرمني والأذربيجاني، وأدت إلى سقوط ضحايا في صفوف المدنيين.

وبعد فشل سلسلة من محاولات وقف إطلاق النار، اتفقت أذربيجان وأرمينيا بتوسط روسيا، في ليل 9 إلى 10 نوفمبر الماضي، على الوقف التام للأعمال القتالية في المنطقة وتبادل الأسرى وجثث القتلى. كما سلمت يريفان لباكو ثلاث مناطق متاخمة لإقليم قره باغ كانت تحت سيطرة الجانب الأرمني منذ انتهاء "حرب قره باغ الأولى" أواسط تسعينيات القرن الماضي.

كما شملت ترتيبات التهدئة انتشار وحدات من قوات حفظ السلام الروسية على خط التماس بين الطرفين في قره باغ وبطور "ممر لاتشين" الرابط بين قره باغ وأرمينيا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف