السعودية تشدد حربها على الاقتصاد اليمني وترحل الاف العمال اليمنيين

الخميس ١٩ أغسطس ٢٠٢١ - ٠٣:٤٢ بتوقيت غرينتش

حالة من الغضب الشعبي داخل اليمن بعد القرار السعودي بايقاف وطرد الاف الاطباء والمهندسين واساتذة الجامعات اليمنيين في السعودية وترحيلهم من المملكة حيث وصف العديد من الاحزاب والمنظمات هذه الخطوة بالاجراءات التعسفية والغير انسانية خاصة وأن اليمن يعيش اوضاعا انسانية صعبة بسبب العدوان السعودي والاماراتي.

العالم - المشهد اليمني

و كشفت مصادر مطلعة، عن قرار جديد للسلطات السعودية يقضي بترحيل العمال اليمنيين ايضا في خطوة قد يكون هدفها ترحيل وطرد جميع المغتربين اليمنيين في السعودية. ويرى العديد من المراقبين ان المساعي السعودية الاخيرة تعد ورقة يحاول النظام السعودي من خلالها الضغط على اليمنيين اقتصاديا واجتماعيا بعد فشله في العدوان على اليمن منذ سبعة اعوام.


المجلس السياسي الأعلى في اليمن، وخلال اجتماع له ، استنكر ما تقوم به السلطات السعودية تجاه المغتربين اليمنيين وطرد وترحيل الأكاديميين والاطباء بسبب هويتهم اليمنية. من جانبه، استنكر رئيس الوفد الوطني محمد عبدالسلام، ما يتعرض له المغتربون من مضايقات غاية في السوء دون أي سبب سوى أنهم يمنيون، مؤكدا أن قضية المغتربين اليمنيين في المملكة قضية إنسانية بامتياز ويجب ان يساندهم الجميع.


فما هو الهدف السعودي من اخراج الاطباء والاكاديميين والعمال في السعودية؟ ولماذا اختارت الرياض اليمنيين دون غيرهم من الجنسيات؟ وما انعكاسات ترحيل هولاء على الاقتصاد اليمني في ظل الاوضاع الحالية؟

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف