خلال اتصال هاتفي تلقاه من ماكرون :

رئيسي: ايران مستعدة لتوفير الأمن والاستقرار والسلام في افغانستان

رئيسي: ايران مستعدة لتوفير الأمن والاستقرار والسلام في افغانستان
الأحد ٠٥ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٣:٢٤ بتوقيت غرينتش

اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية اية الله ابراهيم رئيسي في اتصال هاتفي مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ان إيران تدعم المفاوضات المفيدة داعيا الى ضرورة الغاء الحظر المفروض على البلاد.

العالم- ایران

وتابع رئيسي قائلا : علينا جميعا توفير ظروف تحظى بقبول كافة اطياف الشعب الافغاني وايران مستعدة لتوفير الأمن والاستقرار والسلام في هذا البلد .

وقال : بالتأكيد ان الاستقلال السياسي لإيران وفرنسا يعد ذخرا قيما لإقامة علاقات متوازنة وراسخة ومستديمة بين البلدين و ان مصالحنا المشتركة تتحقق من خلال منع تدخل عوامل خارجية في هذه العلاقات.

وردا على تصريحات الرئيس الفرنسي بشأن قمة دول جوار العراق في بغداد اشار الرئيس الايراني الى إن إيران كانت دائما الى جانب الشعب العراقي في مختلف المراحل وقال : "إن سياسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية كانت ترتكز دائما على دعم الشعب العراقي لإرساء السلام والهدوء في المنطقة ، وإننا نعتبر التعاون بين دول المنطقة مفيدا للغاية في إرساء الأمن والسلام في المنطقة.

وفيما يتعلق بجهود دول المنطقة والعالم لمكافحة الإرهاب وداعش لفت اية الله رئيسي الى ان داعش تم انشاءه ودعمه من قبل الامريكان مضيفًا أنه يجب على الأمريكيين ان ترد على الرأي العام العالمي بشان دعمها لداعش والإرهاب الجديد.

واستهجن آية الله رئيسي سياسة بعض الدول التي تقوم بتقسيم الإرهاب إلى سيئ وجيد ، مؤكدا على أن الجمهورية الإسلامية الايرانية تدين الإرهاب بأي شكل من أشكاله ومن وجهة نظرنا لايوجد اي فرق بين داعش دمشق وداعش العراق وداعش خراسان.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف