فصائل المقاومة الفلسطينية..

عملية انتزاع الحرية تثبت هشاشة الكيان الصهيوني وتبشر بزوال قريب له

عملية انتزاع الحرية تثبت هشاشة الكيان الصهيوني وتبشر بزوال قريب له
الإثنين ٠٦ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٢:٠٣ بتوقيت غرينتش

باركت فصائل المقاومة الفلسطينية عملية "نفق الحرية" البطولية التي نفذها ستة أسرى فلسطينيين نجحوا في انتزاع حريتهم من سجن "جلبوع" الإسرائيلي فجر اليوم.

العالم-فلسطين

وقالت الفصائل في بيان صحفي: إن" الأسرى الستة الأبطال سطروا ملحمة من ملاحم التحدي والفداء لهذا المحتل الغاشم".

وأضافت أن " هذا النصر المبارك هو عنوان لبطولة رجال شجعان ثاروا على السجان، وكسروا عنجهيته، وبددوا زيف قدراته الاستخباراتية الواهية".

وأكدت أن الفشل الاستخباري والأمني الإسرائيلي في كشف الأسرى قبل تنفيذهم عملية انتزاع الحرية يثبت هشاشة هذا الكيان، ويبشر بزوال قريب له.

ودعت فصائل المقاومة أبناء الشعب الفلسطيني لحماية هؤلاء الأبطال من القبضة الأمنية التي تحاول السيطرة على الضفة المحتلة.

وفجر الاثنين، نجح ستة أسرى من محافظة جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة في "الهروب" من سجن "جلبوع" شمالي الكيان الإسرائيلي، عبر نفق تمكنوا من حفره.

ونشرت وسائل إعلام عبرية، صورة تُظهر فوهة النفق -على ما يبدو- داخل السجن، والتي كانت داخل دورة مياه.

وقالت وسائل إعلام عبرية: إن فوهة النفق الأخرى كانت على بُعد أمتار قليلة من الجدار الخارجي لسجن جلبوع.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف