لافروف: يجب ألاتكون في درعا أراضي خارج سيطرة الجيش السوري

لافروف: يجب ألاتكون في درعا أراضي خارج سيطرة الجيش السوري
الخميس ٠٩ سبتمبر ٢٠٢١ - ١٢:٢٤ بتوقيت غرينتش

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن العقوبات الغربية غير القانونية تحول دون مساعدة السوريين في إعادة إعمار بلدهم.

العالم-اوروبا

وأضاف لافروف في مؤتمر صحفي مع وزير خارجية الاحتلال "يائير لابيد" قبل قليل، ان أمن "إسرائيل من أولويات روسيا في التسوية السورية" حسب قوله.

وأکد أن موسکو تعارض "تحول سوريا إلى ساحة للصراع بين دول أخرى واستخدام أراضيها لمهاجمة أي دول".

وأشار الى أن "بلاده ترحب بتطبيع العلاقات بين الدول العربية وإسرائيل"، مشددا على ضرورة أن تسهم هذه العملية في تحقيق تسوية شاملة في الشرق الأوسط، على حد تعبيره.

وأضاف لافروف في حديثه بأن "العقوبات الغربية غير القانونية تحول دون مساعدة السوريين في إعادة إعمار بلدهم و يجب استعادة وحدة أراضي سوريا والمضي نحو حوار شامل لحل الأزمة هناك".

فيما قال وزير خارجية الاحتلال الإسرائيلي يائير لابيد بأن "إسرائيل لن نقف مكتوفة الأيدي أمام تموضع إيران عند حدودها الشمالية"على حد تعبيره.

جاء هذه التهديدات الفارغة ضد إيران بعدما أكد المتحدث باسم هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية "العميد أبو الفضل شكارجي" لقناة "العالم" الاخبارية، مساء الخميس،أن الكيان الصهيوني اختبر نفسه في سيناريوهات مختلفة أمام حركات جهادية مثل حماس وحزب الله وباقي الحركات الجهادية وخرج مذلولاً، هذه التهديدات امر غريب بالنسبة للعالم وبالنسبة الينا ونعتبر هذه التهديدات اعلامية فقط.

واضاف العميد شكارجي: انا هنا اريد ان اكرر كلام القائد الاعلى للقوات المسلحة حيث نحن نعتقد الكيان الصهيوني الكلب الحارس لأمريكا التي هي عدو للعالم الاسلامي والشعوب المسلمة ولديها كلب في منطقة غرب آسيا باسم الكيان الصهيوني الذي يعوي هذا الكلب بين حين وآخر، هذه التهديدات هي ضمن هذا العواء.

وتابع: انا اريد ان اقول لكم بأن الكيان الصهيوني يعرف قدرة الجمهورية الاسلامية الايرانية جيداً وباستطاعتهم ان يجربوا قدرتنا في الميدان لكن لأن هذا الكيان ارهابي ويقوم باعمال ارهابية في دول العالم قد ينفذ عملية اغتيال لبعض الشخصيات لكنه لن يقوم باي فعل بشكل علني ولن يتبني ذلك.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف