شاهد.. هكذا قلبت إيران السحر على الساحر في لبنان!

الجمعة ١٧ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٦:٠٠ بتوقيت غرينتش

رأى الباحث السیاسی حسن شقیران دخول النفط الايراني الى لبنان عبر حزب الله افشل مخطط اميركا من اجل ان تجرد حزب الله من حلفائه وقلب السحر على الساحر.

العالم - خاص بالعالم

وقال شقير في حديث لبرنامج مع الحدث على شاشة قناة العالم الاخبارية ان هناك حدثان ممقوتان في لبنان، لدى الولايات المتحدة وحلفائها والكيان المحتل،الحدث الأول انهيار لبنان وسقوط الدولة اللبنانية لان سقوط الدولة اللبنانية قد يؤدي الى ضرب المصالح الاستراتيجية للولايات المتحدة في لبنان وضرب مصالح الأمن الاسرائيلي،وقد يؤدي الى موجة تدفق اللاجئين الى اوروبا، وقد يصبح لبنان منصة انطلاق للجماعات الارهابية التي ستؤثرعلى اميركا ومصالح اميركا في العالم.

واضاف: ان الحدث الثاني الذي امقت اميركا هو تحول حزب الله الى جاذبة عند الشعب اللبناني بأكمله.

واوضح شقير ان منذ خطاب لن نجوع في حزيران عام 2020 لامين حزب الله السيد حسن نصرالله بدأت مرحلة كسر الحصار عن لبنان ومنذ ذلك التاريخ كانت الولايات المتحدة ترصد بيئة حزب الله، من اجل ان تلعب لعبة طويلة معه، وأن تجرد حزب الله من حلفائه، لذا استعملت النفط كورقة رابحة من اجل هذه اللعبة واوصلت اللشعب البناني الى حالة معيشية صعبة بسبب النقص في الوقود وتوقف شريان الحياة فيه.

وأكد شقير على ان بفعل حكمة حزب الله ودعمه للشعب اللبناني والوقوف بجانبه في ازمة الاقتصادية واستيراد النفط والوقود من ايران انقلب السحر على الساحر وبائت لعبة اميركا الدنيئة بالفشل على كافة الاصعدة.

وأشار شقير الى أنه منذ اعلان السيد نصر الله عن انطلاق سفينة الوقود من ايران وجعلها ارض لبنانية، ادركت اميركا بان القرار الحاسم لكسر حصار لبنان قد اتخذ لذا بدأت تتخبط بالحائط عبر سفيرتها في لبنان وسمحت باستجرار الكهرباء والغاز الى لبنان عبر الاراضي السورية التي هي الاخرى تخضع لقانون قيصر الجائر ولكن النفظ الايراني حسم اللعبة وانتصر الحق على الباطل.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف