شاهد.. عودة التلاميذ الى التعليم في افغانستان في ظل غياب الفتيات

الإثنين ٢٠ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٤:٠٠ بتوقيت غرينتش

لم تسمح جماعة طالبان للبنات في الدورتين المتوسطة والثانوية بالعودة إلى فصول الدراسة. وأثار القرار استياء داخليا ودوليا، وعزز المخاوف من إمكانية انتهاج سياسة صارمة ضد النساء كما كان عليه الحال في تسعينيات القرن الماضي.

العالم - مراسلون

بعد مضي شهر من سيطرة طالبان على الحكم في افغانستان واعلانها عن حكومة تصريف الاعمال دعت الحركة لاستئناف العملية التعلمية، بيد ان قرار العودة للمدارس للدورتين الاعدادية والثانوية اقتصر على الذكور دون الاناث، وحصرت تعليم الفتيات حتى الصف السادس فقط، الاعلان كان له وقع الصاعقة على الفتيات.

وامام النقمة الشعبية من حظر الفتيات في المرحلتين المتوسطة والثانوية من ارتياد المدارس، تؤكد مصادر طالبان أن العمل جار على اعداد آلية لعودة هؤلاء إلى صفوف الدراسة لكن ضمن خطة تقوم على فصل البنات عن الصبيان بشكل كامل.

زرنا عددا من المدارس للوقوف على حيثيات الموضوع عن كثب، في هذه المدرسة يقول المسؤولون بان عدد الطلاب انخفض من 1300 الى 150 بعد سيطرة طالبان على الحكم، حيث يغيب كثيرا من الطلبة اما بسبب الوضع الجديد والبعض الأخر غادر البلاد مع قوافل الفارين.

يعتبر الطلاب واساتذتهم بأن أحلامهم تبخرت مع اعلان الامارة الإسلامية منع الفتيات والكوادر التعليمية النسائية إلى المدارس شأنهم في ذلك شأن معظم النساء في معظم القطاعات الاخرى في افغانستان.

وعاد التلاميذ الى المدارس فيما صفوف الفتيات ماتزال خالية، فهل تعود طالبان الى سابق عهدها وتمنعهن من ارتياد المدارس او هي مجرد وقفة مؤقتة ريثما تنتهي الحركة من اعداد الآليات لكيفية عودة الفتيات الى المدارس

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف