فرنسا تدعو الأطراف اللبنانية لـ'الهدوء والتركيز على الإصلاحات' بعد احداث الطيونة

فرنسا تدعو الأطراف اللبنانية لـ'الهدوء والتركيز على الإصلاحات' بعد احداث الطيونة
الجمعة ١٥ أكتوبر ٢٠٢١ - ٠٦:٣٣ بتوقيت غرينتش

حثت فرنسا جميع الأطراف في لبنان، اليوم الجمعة، على التحلي بالهدوء والتركيز على تطبيق الإصلاحات، بعد أحداث الطيونة وقنص مسلحين لمتظاهرين سلميين يوم امس الخميس.

العالم- أوروبا

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية، آن كلير لوجندر، في إفادة صحفية، إن فرنسا قلقة بشدة من أعمال العنف التي شهدها أمس لبنان، مشددة على أن "فرنسا تدعو جميع الأطراف المعنية إلى الهدوء"، بحسب تعبيرها.

وتابعت لوجندر: "الأولوية الآن يجب أن تكون لتطبيق الإصلاحات الضرورية والعاجلة لإخراج لبنان من الأزمة، خاصة في قطاع الطاقة".

وقتل 6 أشخاص على الأقل خلال كمين نصبه مسلحون في منطقة الطيونة في العاصمة اللبنانية لمتظاهرين كانوا يشاركون في تجمع سلمي يطالب بعزل قاضي التحقيقات في انفجار مرفأ بيروت، طارق بيطار.

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف