موسكو: الوضع في شمال كوسوفو تدهور كثيرا ويبعث على القلق الشديد

موسكو: الوضع في شمال كوسوفو تدهور كثيرا ويبعث على القلق الشديد
الجمعة ١٥ أكتوبر ٢٠٢١ - ٠٦:٢٢ بتوقيت غرينتش

أعرب مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا عن قلق موسكو إزاء تطورات الوضع في المناطق الصربية شمال إقليم كوسوفو، محذرا الغرب من مغبة التساهل مع تصرفات بريشتينا.

العالم- أوروبا

وقال نيبينزيا خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي اليوم الجمعة: "الوضع في المناطق الشمالية لإقليم كوسوفو الصربي ذاتي الحكم يبعث على القلق الشديد، فقد شهدت تدهورا ملحوظا خلال الشهر الأخير".

وأعرب الدبلوماسي الروسي عن اعتقاده بأن موقف الدول الغربية إزاء سياسة سلطات كوسوفو والتي أسفرت عن التصعيد الأخير، يحمل في طياته خطر اندلاع نزاع ساخن في المنطقة، قائلا: "الرد غير المفهوم من قبل زملائنا الغربيين الذين يراعون ويشجعون بريشتينا عمليا، يعطيها الإحساس بأنها في منأى من المساءلة ويفتح الطريق أمام انزلاق الوضع إلى صدام مفتوح".

وكانت المناطق الصربية شمال الإقليم شهدت في 13 أكتوبر احتجاجات الصرب المحليين بعد قيام شرطة كوسوفو بسلسلة مداهمات في صيدليات ومتاجر محلية بذريعة البحث عن بضائع "مهربة". واستخدم الأمن القنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين.

وفي بلدة زفيتشان الصربية أطلقت الشرطة النيران من أسلحة آلية على المحتجين ما أدى إلى جرح عدد منهم.

ووضعت صربيا جيشها على الحدود مع الإقليم في حالة تأهب قصوى، فيما أكدت بلغراد أنها لن تسمح بتكرار "المذابح" في كوسوفو

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف