اجتماعات اللجنة الدستورية السورية.. لقاء للرئيسين المشاركين وبيدرسون اليوم

اجتماعات اللجنة الدستورية السورية.. لقاء للرئيسين المشاركين وبيدرسون اليوم
الأحد ١٧ أكتوبر ٢٠٢١ - ٠٨:٤٩ بتوقيت غرينتش

يلتقي المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسون، اليوم الاحد، برئيسي الوفد الحكومي ووفد المعارضة السورية في جنيف، للاتفاق على عناوين المبادئ الأساسية التي ستتم مناقشتها في اجتماعات لجنة مناقشة تعديل الدستور.

العالم - سوريا

ووصل وفد الحكومة السورية إلى جنيف، استعداداً للخوض في الجولة السادسة من أعمال اللجنة الدستورية السورية مع وفد المعارضة، والتي من المقرر أن تبدأ يوم غد الاثنين.

ونقلت صحيفة "الوطن" السورية عن مصادر دبلوماسية مطلعة أن الوفد الوطني، يرافقه عدد من أعضاء وفد المجتمع المدني وصل أمس مباشرة من دمشق إلى جنيف على متن طائرة خاصة، حيث سيعقد اليوم الأحد في الساعة الحادية عشرة والنصف صباحاً، كل من المبعوث الأممي الخاص والرئيسان المشاركان أحمد الكزبري ممثلاً عن الوفد الوطني، وهادي البحرة ممثلاً عن وفد المعارضة، جلسة خاصة، وهي الأولى من نوعها، للاتفاق على عناوين المبادئ الأساسية التي ستتم مناقشتها.

وقدم بيدرسون في وقت سابق، اقتراحاً للوفود المشاركة بأن يتم البحث بنصوص المبادئ الدستورية، وتم الاتفاق على تقديم نص مبدأ دستوري واحد كل يوم، خلال أيام الإثنين والثلاثاء والأربعاء والخميس، ليتم مناقشته على أن يخصص آخر يوم من الجولة وهو الجمعة، لمناقشة عامة وتقييم نقاط التوافق والخلاف بين المشاركين على المبادئ الأربعة التي طرحت.

وأضافت المصادر أن لا تغيير على برنامج أعمال اللجنة التي ستجتمع ساعتين صباحاً من العاشرة حتى الثانية عشرة، يليها استراحة الغداء على أن تستأنف لساعتين بعد الظهر.

مصادر كانت أفادت بأن وفد المعارضة سيضم في هذه الجولة 12 عضواً بدلاً من 15 نتيجة استقالة عدد من أعضائه.

ونظراً لجائحة كورونا، طلبت السلطات السويسرية حصر التغطية الإعلامية بالصحفيين المعتمدين في جنيف حيث لن يرافق أياً من الوفود، إعلاميون لتغطية أعمال الجولة السادسة.

وكان المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسون قد أعلن في جلسة مجلس المن الخاصة بسوريا في 28 من سبتمبر الماضي، عن توصل إلى اتفاق مع طرفي الحوار لعقد الجولة السادسة من اللجنة الدستورية في الـ 18 من أكتوبر الجاري.

وأوضح بيدرسون، إن الهيئة المصغرة للجنة الدستورية السورية ستعقد اجتماعا في جنيف اعتبارا من 18 تشرين الأول/ أكتوبر، مشيرا إلى أنه سيجتمع مع الرئيسين المشاركين، للمرة الأولى، في اليوم السابق للاجتماع بغرض التحضير للجلسة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف