حماس تعلق على "الاستيطان في الأغوار" وتعتبره استهدافا للوجود الفلسطيني

حماس تعلق على
الأربعاء ٢٠ أكتوبر ٢٠٢١ - ٠٤:٤٨ بتوقيت غرينتش

قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس": إن مضاعفة الاستيطان في منطقة الأغوار الفلسطينية (شمال الضفة) "استهداف للوجود الفلسطيني".

العالم- فلسطين

ورأى الناطق باسم الحركة حازم قاسم أن "إعلان الاحتلال عن تخطيطه لمضاعفة الوجود الاستيطاني الصهيوني في منطقة الأغوار، استمرار للعدوان على الأرض والإنسان الفلسطيني الذي يستهدف الوجود والهوية الفلسطينية".

وأوضح -في تصريح مكتوب- أن "هذه المشاريع الصهيونية ستفشل أمام تشبث شعبنا بكل ذرة تراب من أرض فلسطين، ومواصلة نضاله المشروع حتى طرد المحتل ومستوطنيه من أرضنا".

وتابع: "تصاعد الاستيطان في الضفة الغربية يأتي في ظل إصرار السلطة على التمسك بالاتفاقات مع الاحتلال، واستمرار سياسة التنسيق الأمني، وزيادة في اللقاءات بين وزراء الاحتلال وقيادة السلطة؛ ما يعطي غطاء لسياسة الاستيطان الصهيونية".

ونبه قاسم إلى أن هذا الإعلان الصهيوني بمضاعفة الاستيطان في الأغوار يتزامن مع دعوة قادة عرب لقادة الاحتلال لزيارة دولهم، وهو "ما يشجع الاحتلال على زيادة جرائمه ضد شعبنا، وعلى الأرض عبر المشاريع الاستيطانية".

ويعدُّ القانون الدولي جميع الاعتداءات الاستيطانية في الضفة الغربية وبعض مناطق القدس "غير قانونية"؛ لكونها "أراضي محتلة".

وينفذ المستوطنون وجيش الاحتلال الإسرائيلي، اعتداءات متكررة على الفلسطينيين في الضفة الغربية؛ للتضييق عليهم، ومنعهم من الاستفادة من ممتلكاتهم.

ويوجد في منطقة الأغوار نحو 38 مستوطنة، يسكنها 13 ألف مستوطن، في حين يعيش نحو 65 ألف فلسطيني في مناطق الأغوار.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف