مراسلة العالم تتحدث عن تفاصيل انتصار الاسرى الفلسطينيين في معركة الامعاء الخاوية

الجمعة ٢٢ أكتوبر ٢٠٢١ - ١٢:٤٩ بتوقيت غرينتش

علق أسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال الاسرائيلي اضرابهم عن الطعام بعد تحقيق مطالبهم بموجب اتفاق مع مصلحة السجون الإسرائيلية.

العالم - مراسلون

وأفادت مراسلة العالم في غزة ان السجون الاسرائيلية بعد حادثة نفق الحرية، كانت تشهد شبة الثورة من قبل الاسرى الفلسطينيين بعدما قام الاحتلال باجراءات "عقابية" متتالية ضد الاسرى.

واضافت: ان اضراب اسرى حركة الجهاد الاسلامي داخل السجون الاسرائيلية، حدث من اجل ثني وايقاف الاحتلال عن اجراءاته التعسفية والوحشية التي يمارسها بحقهم، وقد نجح اليوم هذا الاضراب بعودة الامور الى عهدها السابق قبل عملية نفق الحرية.

واوضحت، ان عبر هذا الاتفاق تم التوقف الفوري عن الاجراءات "العقابية" التي اتخذت بحق ابناء حركة الجهاد الاسلامي في سجون الاحتلال الاسرائيلي، كالسحب للكثير من الأدوات التي يمكن استخدامها داخل غرف السجون وكذلك عودت المعزولين من كوادر وقيادات الحركة ليكونوا مرة اخرى مع ابناء الحركة.

وتابعت: ان من ضمن انجازات معركة الامعاء الخاوية الذي كللت بالانتصار، استعادة التمثيل والبناء لحركة الجهاد الاسلامي داخل السجون بعد ما تم تفريق ابناء حركة الجهاد الاسلامي عن بعض.

وأشارت مراسلة العالم، الى انه تم الغاء العقوبات والغرامات المالية التي وصلت بالملايين على الاسرى، وكذلك تحسين الظروف المعيشية لهم.

هذا قد اعلنت الهيئة القيادية لأسرى الجهاد انتصار مجاهديها في معركة الأمعاء الخاوية بعد اتفاق مع مصلحة سجون الاحتلال.

وهنأت الحركة في بيان اسراها بالانتصار وحذرت مصلحة السجون من اي تلاعب بمطالبهم. وبحسب مصادر مطلعة على الاتفاق سيتم التراجع عن الخطوات التي اتخذتها مصلحة السجون بحق المعتقلين.

ويأتي الاتفاق بعد تسعة ايام على بدء 250 اسيرا فلسطينيا من حركة الجهاد الاسلامي اضرابا عن الطعام احتجاجا على اجراءات اتخذتها بحقهم مصلحة السجون بعد عملية نفق الحرية.

للمزيد تابعوا الفيديو المرفق..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف