السودان.. حمدوك رهن الإقامة الجبرية مع إيقاف الانترنت

السودان.. حمدوك رهن الإقامة الجبرية مع إيقاف الانترنت
الإثنين ٢٥ أكتوبر ٢٠٢١ - ٠٤:٣٤ بتوقيت غرينتش

تعطلت خدمات الإنترنت في العاصمة السودانية الخرطوم، في وقت مبكر من اليوم الاثنين، بعد أنباء عن زلزال سياسي حيث اعتقلت قوة أمنية مجهولة عددا من الوزراء ووضعت رئيس الوزراء عبد الله حمدوك تحت الإقامة الجبرية.

العالم - السودان

وأفادت عدة تقارير إعلامية محلية بانقطاع الإنترنت.

وليس هناك حتى الآن أي تعليق من الجيش.

كان تجمع المهنيين السودانيين أكد، أنه تم اعتقال أغلب أعضاء مجلس الوزراء والمجلس السيادي في السودان.

وأشار إلى أن هناك أنباء تتوارد عن تجهيز ما وصفهم بالانقلابيين لقطع خدمة الإنترنت.

ونقلت وسائل اعلام عن مصادر لم يذكرها أن حمدوك وضع رهن الإقامة الجبرية في منزله، وأن قوات عسكرية مجهولة اعتقلت أربعة وزراء وعضو مدني في مجلس السيادة الحاكم.

وطالب تجمع المهنيين السودانيين جماهير الشعب السوداني وقواه الثورية ولجان المقاومة في الأحياء بكل المدن والقرى والفرقان، للخروج للشوارع واحتلالها تماما، والتجهيز لمقاومة أي انقلاب عسكري بغض النظر عن القوى التي تقف خلفه.

وفي وقت مبكر يوم الاثنين، نقل تلفزيون الحدث عن مصادر لم يذكرها أن قوة عسكرية سودانية مجهولة ألقت القبض على أربعة وزراء بالحكومة وعضو مدني في مجلس السيادة.

يعيش السودان حالة من التوتر منذ أن أفسحت محاولة انقلاب فاشلة الشهر الماضي المجال لتراشق حاد بالاتهامات بين الطرفين العسكري والمدني اللذين يفترض تقاسمهما للسلطة بعد الإطاحة بالزعيم السابق عمر البشير في 2019.

وأطيح بالبشير بعد شهور من الاحتجاجات في الشوارع. وكان من المفترض أن يقود الانتقال السياسي المتفق عليه بعد الإطاحة به إلى انتخابات بحلول نهاية 2023.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف