"حماس" تدعو للمشاركة الحاشدة في فعاليات نصرة للأسرى المضربين

الأربعاء ٢٧ أكتوبر ٢٠٢١ - ٠١:٠٦ بتوقيت غرينتش

دعت حركة "حماس" الفلسطينية إلى المشاركة الحاشدة في فعاليات جمعة "الوفاء للأسرى العظماء"؛ إسنادا ونصرة للأسرى المضربين عن الطعام؛ رفضًا لاعتقالهم الإداري.

العالم - فلسطين

ودعت الحركة إلى الحشد في أداء صلاة الفجر من يوم الجمعة المقبل في المسجد الإبراهيمي في الخليل، تحت شعار "الوفاء للأسرى العظماء".

ودعت إلى الانطلاق من المساجد كافة بعد صلاة الجمعة نحو نقاط التماس، وإشعال الإطارات، والمواجهة مع جنود الاحتلال وقطعان المستوطنين.

ووجهت الدعوة بالمشاركة في المسيرة الحاشدة التي ستنطلق بعد صلاة المغرب من مسجد الحسين في الخليل باتجاه خيمة الاعتصام مع الأسرى المضربين.

وأكدت "حماس" أن المشاركة في فعاليات يوم الجمعة المقبل إسنادًا للأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال، تأتي من باب الوفاء لمن ضحوا بحريتهم من أجل الشعب الفلسطيني.

ويواصل سبعة أسرى، إضرابهم المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال، رفضا لاعتقالهم الإداري، أقدمهم الأسير كايد الفسفوس المضرب منذ 106 يوم.

والأسرى المضربون إلى جانب الفسفوس، هم: مقداد القواسمي منذ (99 يوما)، وعلاء الأعرج منذ (81 يوما)، وهشام أبو هواش منذ (72 يوما)، وشادي أبو عكر يخوض إضرابه لليوم (65 يوما)، وعياد الهريمي منذ (36 يوما)، وآخرهم الأسير رأفت أبو ربيع المضرب منذ نحو 11 يومًا.

وأظهرت صور نشرها مكتب إعلام الأسرى، اليوم الأربعاء، حجم المعاناة التي يتعرض لها الأسير مقداد القواسمي من مدينة الخليل بعد قرابة 100 يوم من إضرابه عن الطعام رفضا لاعتقاله الإداري.

ويعاني الأسير القواسمي من نقص حادٍّ بالوزن، وانخفاض معدل نبضات القلب، وضيق في التنفس، وآلام حادة في كل أنحاء جسده، ولا يكاد يقوى على الوقوف، وغباش بالرؤية وآلام في الأمعاء والرأس والبطن.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف