إيران.. محادثات فيينا ونفي وكالة الطاقة مزاعم التخصيب بنسبة 90% + فيديو

الخميس ٠٢ ديسمبر ٢٠٢١ - ١٠:٠٨ بتوقيت غرينتش

فيينا (العالم) 2021.12.02 – نفى المدير العام للوكالة الدولي للطاقة الذرية المزاعم بأن إيران تستعد للتخصيب اليورانيوم بنسبة 90%.. فيما تستمر محادثات إلغاء الحظر في فيينا، وأكد وزير الخارجية الإيراني حسين أميرعبداللهيان إمكانية التوصل إلى اتفاق جيد إذا ما أظهر الغرب حسن النوايا.

العالم - إيران

إستمرار محادثات فيينا لإلغاء الحظر بين إيران ومجموعة 4+1 بجدية وايجابية، يزيد من غضب كيان الاحتلال الإسرائيلي، الذي يحاول مسؤوليه تسميم أجوائها بكل السبل، وكان آخر تلك المحاولات الادعاء بأن طهران تستعد لتخصيب اليورانيوم بنسبة 90%.

أكاذيب نفاها المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي بنفسه، مرجحا التوصل إلى اتفاق في فيينا.

وتحدث دبلوماسيون أوروبيون أنه تم إنجاز ثمانين بالمئة من نصه، فيما تتمحور نقطة الخلاف حول قضية أجهزة الطرد المركزي.

وصرح المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي بالقول: "لا يوجد تخصيب بنسبة 90% في إيران.. لدينا تخصيب بنسبة 5%.. لدينا تخصيب بنسبة عشرين 20%.. لدينا تخصيب بنسبة 60%.. لكن ليس لدينا معلومات عن تخصيب 90% من اليورانيوم."

أما إيران فقد دعت جميع الأطراف إلى عدم الاستماع لأكاذيب الكيان الإسرائيلي التي صممت لإفشال أي نجاح، مشددة على أن جميع الأطراف تواجه اختبارا للاستقلالية والإرادة السياسية لتنفيذ مهمتها.

وفيما تتواصل المحادثات الجادة على مستوى الخبراء في ظل أولوية رفع إجراءات الحظر، أكد وزير الخارجية الإيراني حسين أميرعبداللهيان أنه إذا ما أظهر الغرب حسن النوايا، فستكون هناك صفقة جيدة متاحة.

فطهران لا تشغل نفسها بمسألة الوقت، وتعتبر التوصل إلى اتفاق جيد وعادل ودائم وقابل للتحقق الفعال في مجال إلغاء الحظر أهم من التوصل إلى اتفاق سريع.

وبناء على أنه لا اتفاق على أي شيء حتى يتم الاتفاق على كل شي، أعلنت إيران البدء باستخدام أجهزة طرد مركزي متطورة من طراز "AR6" لتخصيب اليورانيوم بنسبة 20% بمنشأة فوردو، مؤكدة أنها قد أخطرت الوكالة الذرية قبل البدء بتلك العملية من أجل التحقق منها، والوكالة بدورها قد أوردت تلك المعلومات في تقريرها التقني.

للمزيد إليكم الفيديو المرفق..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف