بالفيديو..

ما هي اجندة إجتماع "الإطار التنسيقي"مع الصدر في بغداد؟

الخميس ٠٢ ديسمبر ٢٠٢١ - ٠١:١٧ بتوقيت غرينتش

بيّن رئيس منظمة ألوان للحوار من بغداد حيدر البرزنجي أن الاجتماع بين"الإطار التنسيقي"وزعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر لم يكن مفاجئا، بل كان هنالك تحضيرا لهذا الاجتماع، وتم اعداد ورقة تتضمن نقاطا عدة من أجل نقاشها.

العالم - مراسلون

وفي حوار مباشر مع قناة العالم، أشار البرزنجي الى أنه سبق وأن جاءت الدعوة الى الاجتماع من قبل زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر قبل 3 ايام، حيث دعا فيها الاطار التنسيقي للاجتماع بمنزل والده الشهيد محمد صادق الصدر، ولكن لم تكن الظروف مهيأة، بل كانت هنالك مطالبات ليكون الاجتماع في العاصمة بغداد.

وأوضح البرزنجي، الى انه كان هنالك رأي آخر، وهو أن يأتي السيد مقتدى الصدر الى بغداد، ليجتمع مع قوى الاطار التنسيقي وقد تم الاجتماع، وكان أبرز الحديث عن مخرجات العملية الانتخابية وعن القوى السياسية المعترضة والأدلة التي قدمت الى القضاء والطعون وهي لا تستهدف قوى سياسية بحد ذاتها.

ويأتي الاجتماع بُعيد يوم واحد من إعلان النتائج النهائية للانتخابات البرلمانية العراقية، التي أجريت قبل أكثر من 50 يوما، دون أن تحمل تغييرات كبيرة عن النتائج الأولية التي أعلنت مسبقا.

وكانت قد اجتمعت قوى الإطار التنسيقي مع زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر لبحث مرحلة ما بعد اعلان النتائج النهائية للانتخابات البرلماني حيث اتفقوا على ان ن يكون رئيس الوزراء القادم توافقي والوزراء استحقاق انتخابي.

وناقش المجتمعون في منزل رئيس تحالف الفتح هادي العامري الخروج برؤية موحدة لمعالجة الانسداد السياسي، واتفقوا على ان لا يكون هذا الاجتماع الاخير بل هو مفتاحا للقاءات اخرى يتم الاتفاق فيها على النقاط الخلافية، ويمهد لتشكيل لجان تنسيقية تناقش التفاصيل المتعلقة بتشكيل الكتلة الاكبر.كما اتفقوا على على تشكيل لجنة مشتركة لاعداد ورقة موحدة تكون اساس لبرنامج حكومي يتم تقديمها للشركاء السياسيين وتكون ملزمة للحكومة القادمة.

وكان قد أعلن مكتب رئيس تحالف الفتح هادي العامري، اليوم الخميس، عن بدء اجتماع الاطار التنسيقي بحضور زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر.

التفاصيل في الفيديو المرفق ...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف