بسبب كورونا...

وفاة 'مدرب لبنان' قبل مباراة الجزائر!

وفاة 'مدرب لبنان' قبل مباراة الجزائر!
الأحد ٠٥ ديسمبر ٢٠٢١ - ٠٧:٠٩ بتوقيت غرينتش

وري المدير الفني لفريق شباب الساحل لكرة القدم محمود حمود الثرى عصر في جبانة بلدته كفرملكي الجنوبية وسط حشد مهيب من المشيعين من إداريين ولاعبين ومحبي اللعبة.

العالم - رياضة

وكانت الجنازة قد انطلقت بعد صلاة الظهر من منزله الكائن في الكفاءات مقابل مدرسة "الإمام الخميني" إلى مثواه الأخير في بلدته كفر ملكي، وقد توفي حمود صباح اليوم بعد إصابته بفيروس كورونا منذ نحو أسبوعين.

ارتبط إسم محمود حمود بنادي النجمة بشكل وثيق، فهو أحد القادة والهدافين التاريخيين للنادي البيروتي العريق، أعطى من كل قلبه ولم يبخل بنقطة عرق واحدة في ملاعب العافية حتى صار معشوق جماهير "النبيذي".

ولد حمود عام 1964 في حي اللجا وكانت بدايته مع "الساحرة المستديرة" عام 1974 مع فريق الهدى الإسلامي.

وفي عام 1977 وقع على كشوف النجمة وفي عام 1979 صعد إلى الفريق الأول.

وفي عام 1996 ودع الملاعب بمباراة تكريمية تليق بمسيرته الحافلة، احترف لمدة عام مع الخور القطري، ودافع عن ألوان المنتخب الوطني في مناسبات عديدة لاعبا ومدربا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف