شاهد.. زيارة اماراتية رسمية لايران، لهذه المهمة..

الثلاثاء ٠٧ ديسمبر ٢٠٢١ - ٠٦:٢٥ بتوقيت غرينتش

في زيارة هي الاولى من نوعها الى ايران منذ خفض العلاقات معها عام الفين وستة عشر، حط مستشار الامن الوطني الاماراتي طحنون بن زايد في العاصمة طهران.

العالم - ايران

الرئيس الإيراني ابراهيم رئيسي، وخلال استقباله المسؤول الاماراتي اكد ترحيب ايران بتعزيز العلاقات مع الإمارات وضرورة عدم تاثر الراوبط بين البلدان المسلمة بالاملاءات الاجنبية وبسياسة الأعداء في بث الخوف بين الجيران. واكد رئيسي ان هذه العلاقات من أولويات السياسة الخارجية في الحكومة الايرانية الجديدة وان أمن دول المنطقة مرتبط ببعضه وإيران تدعم أمن الدول المطلة على الخليج الفارسي.

بدوره اكد طحنون بن زايد ان الجميع ابناء هذه المنطقة ولديهم مصير واحد معربا عن أمله في أن يبدأ فصل جديد في العلاقات بين البلدين مع زيارة الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي الى الإمارات بعد ان سلمه دعوة رسمية بهذا الخصوص.

امين المجلس الاعلى للامن القومي الادميرال علي شمخاني اكد من جانبه خلال استقباله بن زايد ان الأمن والاستقرار المستدامين لن يتوفرا إلا عبر التعاون بين بلدان المنطقة وأن الحوار يجب أن يحل محل النهج العسكري لازالة الخلافات، مشيرا الى العلاقات والتبادلات الاقتصادية تندرج في سلم اولويات السياسة الايرانية.

في المقابل اكد بن زايد ان اللقاءات ستكون نقطة تحول في العلاقات بين البلدين وسيتم العمل على تحسين الوضع الأمني. منوها بأهمية الموقع الجيوسياسي لايران في المنطقة والاستفادة من الفرص الاقتصادية وازالة العقبات التي تعترض ذلك.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف