شاهد: امريكا تحت وطأة الارتفاع العمودي باصابات اوميكرون!

الأربعاء ٠٥ يناير ٢٠٢٢ - ١٠:٠٥ بتوقيت غرينتش

يواصلُ المتحورُ الجديد أوميكرون التفشيَ بوتيرةٍ سريعة في أنحاء العالم، ففي الولايات المتحدة سُجلتْ حصيلةٌ قياسية بأكثرَ من مليونِ إصابةٍ في يوم واحد.

العالم- خاص بالعالم

وناشدَ بايدن مواطنيه لتلقي اللقاح، مؤكدا أنّ الجرعةَ المعززة فعالةٌ وتحمي من متحور أوميكرون. وضاعفتْ إدارةُ بايدن طلبيتَها من لقاحاتِ شركةِ فايزر، من عَشَرةِ ملايينَ إلى عشرين مليونَ وحدة.

وكان كبيرُ مستشاري مكافحةِ الأوبئة أنتوني فاوتشي قد حذرَ من أنّ البلادَ تشهدُ ارتفاعاً شبهَ عموديٍ في الإصابات بالفيروس، ولفَتَ إلى أنّ الموجةَ قد تبلغُ ذروتَها بعدَ بضعةِ أسابيع.

في أوروبا سَجّلتْ بريطانيا أعلى حصيلةٍ يومية بأكثرَ من مئتي ألفِ إصابة. ودعا بوريس جونسون وزراءَه إلى وضعِ خططِ طوارئَ للتعامل مع غيابِ القوى العاملة عن قطاعاتٍ رئيسية في البلاد.

وأضافَ جونسون، أنّ بلادَه يمكنُها تجاوزُ الموجةِ الحالية دونَ فرضِ قيودٍ أكثرَ صرامة، لكنه حذرَ من أنّ المستشفيات تتعرضُ لضغطٍ متزايد.

في فرنسا المجاورة سجَّلتْ السلطاتُ نحوَ ثلاثِمئةِ ألفِ إصابة، ورغمَ تصاعدِ الإصابات فإنّ الرئيسَ ماكرون استبعدَ فرضَ قيودٍ جديدة، لكنّ الحكومةَ دانتْ لامسؤوليةَ المعارضة التي عرقلتْ مشروعَ القانون الذي يحوّلُ الشهادةَ الصحية إلى شهادةِ تطعيم التي تشترطُ تلقيَ جرعةٍ أولى بالإضافة إلى جرعةٍ مُعزِّزة في غضونِ أربعةِ أشهر.

وتخططُ الحكومةُ الفرنسية لإدخالِ شهادةِ التطعيم حيزَ التنفيذ في الخامسَ عشَر من كانون الثاني/يناير.

في هذه الأثناء، حذرتْ منظمةُ الصحة العالمية من أنّ الارتفاعَ الحاد في الإصابات بالمتحور أوميكرون عالميا، رغمَ أنه يسببُ أعراضاً أخفَّ من المتحورات السابقة، يمكنُ أنْ يَزيدَ من احتمالِ ظهورِ متحوراتٍ جديدةٍ أكثرَ خطورة. فقد أُعلن عن اكتشافِ سلالةٍ جديدة في مدينة مرسيليا جنوب فرنسا، وأُطلق عليها اسمُ 'آي إتش يو' (IHU).

وقد سُجلتْ اثنتا عَشْرةَ اصابةً بالمتحور الجديد. وقالتْ منظمة الصحة العالمية إنّ هذا المتحورَ الجديد لم يشكلْ خطراً كبيراً منذُ التعرفِ عليه لأولِ مرة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف