'وول ستريت' تكشف نتائج التحقيقات حول هجوم ابوظبي

'وول ستريت' تكشف نتائج التحقيقات حول هجوم ابوظبي
الثلاثاء ١٨ يناير ٢٠٢٢ - ٠٣:٣٦ بتوقيت غرينتش

أكد مسؤول أميركي لوول ستريت جورنال أن اليمنيين هم الذين شنّوا الهجوم بمفردهم على ابو ظبي، كرد على العدوان الاماراتي على مدنهم.

العالم- اليمن

على نفس الصعيد نقلت الصحيفة الأمريكية عن مصادر مطلعة على التحقيق الأولي الذي أجرته دولة الإمارات ، قولها إن "القوات المسلحة اليمنية استخدمت مزيجا من الصواريخ الباليستية وصواريخ كروز وطائرات مسيرة لاستهداف أبوظبي، في واحدة من أكثر الهجمات جرأة منذ سنوات".

يُشار إلى أنّ الرد اليمني على مشاركة الإمارات في الحرب على اليمن تمثل، أمس، بتنفيذ عملية نوعية على مواقع حساسة في أبو ظبي، والتي استهدفت بالهجوم الأول صهاريج بترولية في “آيكاد 3” قرب خزانات أدنوك الواقعة في منطقة مصفح، فيما استهدف الهجوم الآخر منطقة الإنشاءات الجديدة في مطار أبو ظبي الدولي، وفق اعتراف دويلة الامارات.

وقال المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية، العميد يحيى سريع، يوم أمس الإثنين: “نفذنا عملية إعصار اليمن العسكرية النوعية، ردّاً على تصعيد العدوان على البلاد”.

بدورها، قالت أحزاب اللقاء المشترك في اليمن إنّ “العملية المسدَّدة في عمق دويلة الإمارات تؤكد أن أي دولة تتحرك لاستهداف اليمن وانتهاك سيادته واستقلاله واحتلال جزره لن تكون بمنأى عن الاستهداف، كما لن تكون آمنة”.

من جانبها نشرت وكالة (أسوشتيد برس)، اليوم الثلاثاء، صورا عبر الأقمار الصناعية تظهر الدمار الذي لحق بالمنشئات النفطية الإماراتية عقب استهدافها في عملية إعصار اليمن.

وأظهرت صور الأقمار الصناعية تظهر تصاعد الدخان من مستودع وقود لشركة بترول أبو ظبي في حي المصفح

وأوضحت "أسوشيتد برس" في تحليلها أن الصور التي التقطتها شركة بلانيت لابز "تظهر الدخان يتصاعد فوق مستودع وقود لشركة بترول أبوظبي الوطنية بأبو ظبي أمس الاثنين، وتظهر صورة أخرى علامات الاحتراق والمواد الرغوية البيضاء المستخدمة لإخماد الحريق بموقع المستودع".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف