شاهد..دعوات لعزل رئيس الوزراء البريطاني من منصبه

الخميس ٢٠ يناير ٢٠٢٢ - ٠٦:٢٦ بتوقيت غرينتش

يواجه رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، دعوات متزايدة للتنحي عن منصبه بسبب سلسلة فضائح منها إقراره بحضور حفل أقيم في مقر إقامته الرسمي في حديقة عشرة داونينغ ستريت في وقت كان البريطانيون يطبقون فيه إغلاقا لمكافحة كوفيد-19عام2020.

العالم - خاص بالعالم

يقود بعض المشرعين الأصغر سنا محاولات للإطاحة بجونسون لكن ما أثار الدهشة هو هجوم أحد المخضرمين في حزب المحافظين عندما طلب من جونسون في البرلمان الرحيل، لكن جونسون وتعهد بالاستمرار وقيادة حزب المحافظين في الانتخابات المقبلة.

وفي صفعة أخرى لوضع جونسون الهش اتهم ويليام راغ، رئيس لجنة الإدارة العامة والشؤون الدستورية الحكومة بالابتزاز، وأوضح أن عددا من أعضاء البرلمان تعرضوا في الأيام الأخيرة لضغوط وعمليات ترويع من أعضاء في الحكومة بسبب رغبتهم المعلنة أو المفترضة في إجراء اقتراع على سحب الثقة من قيادة الحزب، وأضاف أن التقارير التي علم بها قد تمثل ابتزازا، ودعا ناصحا زملائه النواب لإبلاغ رئيس مجلس العموم وقائد شرطة العاصمة بهذه الأمور.

54 صوتا داخل البرلمان البريطاني هي عتبة التصويت على سحب الثقة من رئيس الوزراء البريطاني، وداخل حزب المحافظين يحجم المشرعين عن اللجوء إلى سحب الثقة، حتى استكمال تحقيق بشأن إقامة حفلات انتهاكا لقواعد الإغلاق.

وتقود التحقيق سو غراي الموظفة العامة، التي وجدت رسالة بالبريد الإلكتروني من مسؤول بارز يحذر السكرتير الخاص لجونسون من أن حفل يوم الت20 من مايو/ أيار يجب ألا يقام.

وتحدث راغ عن نواب الحكومة ووصفهم بسياط الحكومة، مشيرا الى أن مهمة مكتب سياط الحكومة في اشارة الى نوابها هي تأمين مصالح الحكومة في مجلس العموم، مشددا أن ليست انتهاك القواعد الوزارية بالتهديد بسحب استثمارات من دوائر برلمانية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف