بلينكن مهددا روسيا.. إما الدبلوماسية أو تحملوا عواقب التصعيد

بلينكن مهددا روسيا.. إما الدبلوماسية أو تحملوا عواقب التصعيد
الأحد ٢٣ يناير ٢٠٢٢ - ٠٤:٣٩ بتوقيت غرينتش

اعلن وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، أن فرض العقوبات على روسيا الآن على خلفية التوتر مع أوكرانيا "لن يكون له أي تأثير رادع".

العالم - الامریکیتان

وقال بلينكن، في حديث لقناة "CNN"، اليوم الأحد: "الهدف الأساسي من العقوبات يتمثل في ردع العدوان الروسي. بالتالي في حال تطبيقها الآن نحن سنخسر التأثير الرادع".

وأوضح بلينكن أن كل ما تفعله الولايات المتحدة والدول المتحالفة معها في أوروبا، بما في ذلك تنسيق التبعات المحتملة بالنسبة إلى روسيا، يرمي إلى "التأثير على حسابات الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وإقناعه بعدم اتخاذ إجراءات عدائية".

وشدد وزير الخارجية الأمريكي على أن الولايات المتحدة والدول الأوروبي تستعد "لكل سيناريو محتمل لتطورات الأوضاع حول أوكرانيا".

وتعليقا على بيان وزارة الخارجية البريطانية حول سعي روسيا إلى تنصيب زعيم موال لها في أوكرانيا، قال بلينكن إنه لا يمكنه التطرق إلى المعطيات الاستخباراتية، لكنه أوضح: "كما تعلمون كنا نحذر من هذا التكتيك بالضبط على مدى أسابيع، تحدثنا عن ذلك علنا".

ولفت في هذا السياق إلى أن الولايات المتحدة سبق أن فرضت عقوبات على 4 مواطنين أوكرانيين اعتبرت وزارة الخزانة الأمريكية أنهم "على صلة بالأعمال الروسية المضرة في الخارج".

وقال بلينكن إن هؤلاء الأشخاص الموجودين في أوكرانيا "يحاولون زعزعة الاستقرار في الحكومة الأوكرانية"، مضيفا: "هذا جزء لا يتجزأ من مجموعة الأدوات المتوفرة لدى روسيا".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف