رئيس الجمهورية يوعز لوزارة الامن بالكشف عن ملابسات جريمة الطعن في مشهد

رئيس الجمهورية يوعز لوزارة الامن بالكشف عن ملابسات جريمة الطعن في مشهد
الأربعاء ٠٦ أبريل ٢٠٢٢ - ٠٨:٣٥ بتوقيت غرينتش

دان رئيس الجمهورية السيد ابراهيم رئيسي جريمة تعرض 3 من رجال الدين للطعن بالسكين في الروضة الرضوية المقدسة في مشهد شمال شرقي البلاد، وأوعز الى وزارة الامن بالكشف عن تفاصيل وملابسات الجريمة.

العالم - ايران

واكد رئيس الجمهورية اليوم الاربعاء ان هذا الحادث المؤلم الذي وقع على يد احد عناصر تكفيرية سيزيد من الوحدة بين المسلمين ومحبي ايران الاسلامية.

وأضاف رئيسي، ما حدث امس الثلاثاء في حرم الامام الرضا (ع) الذي هو ملجأ كل الأحرار في العالم بغض النظر عن اي مذهب، واستشهاد حجة الإسلام أصلاني وإصابة اثنين من الطلاب الجهاديين الأعزاء، تسبب في حزني وحزن جميع محبي هذا الإمام الرؤوف.

وقدم رئيسي تعازيه باستشهاد هذا الطالب الجهادي لأسرته ورفاقه وأصدقائه وكذلك الحوزة العلمية في محافظة خراسان الرضوية وسأل الباري تعالى بعلو الدرجات للشهيد متنمنيا الشفا العاجل للمصابين.

وقد تعرض 3 من رجال الدين، امس الثلاثاء، للطعن بالسكين في صحن النبي الاعظم (ص) بالروضة الرضوية المقدسة في محافظة خراسان الرضوية شرقي البلاد. واعلنت دائرة العلاقات العامة لسدانة الروضة الرضوية في بيان القبض على منفذ الجريمة ومتابعة القضية لغاية الكشف عن ملابساتها وتحديد سائر العناصر المتورطة فيها.

واوضح البيان، ان 3 رجال دين تعرضوا عصر امس الثلاثاء ( الثالث من شهر رمضان المبارك) لجريمة الطعن بالسكين، مما اسفر عن استشهاد احدهم (حجة الاسلام اصلاني) واصابة اثنين اخرين بينما تم القبض على منفذ الجريمة فورا. ولفت البيان، بان الرجال الدين الثلاثة، هم من طلاب الحوزات الدينية الناشطين في مساعدة الفقراء ورفع الحرمان داخل المناطق الفقيرة في محافظة خراسان الرضوية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف