مستوطنون يقتحمون "الأقصى" ودعوات متواصلة للرباط في ذي الحجة

مستوطنون يقتحمون
الأربعاء ٢٩ يونيو ٢٠٢٢ - ٠١:٢٠ بتوقيت غرينتش

اقتحم مستوطنون، اليوم الأربعاء، المسجد الأقصى المبارك من جهة "باب المغاربة"، تحت حماية قوات الاحتلال الإسرائيلي.

العالم-فلسطين

وأفادت مصادر مقدسية، أن عشرات المستوطنين اقتحموا الأقصى، ونفذوا جولات استفزازية، وأدوا طقوسًا تلمودية عنصرية في باحاته، خاصة في المنطقة الشرقية منه، واستمعوا لشروحات مزورة حول "هيكلهم"، تحت حماية من جيش الاحتلال.

وحذر الشيخ ناجح بكيرات، نائب مدير أوقاف القدس، في حديث مع "قدس برس" من خطورة خطط الاحتلال التي تستهدف المسجد الأقصى ومحاولات فرض أمر واقع جديد وسياسات تهويدية بحقه.

ويتعرض المسجد الأقصى المبارك لاقتحامات المستوطنين على فترتين صباحية ومسائية يوميا، باستثناء يومي الجمعة والسبت، في محاولة احتلالية لفرض التقسيم الزماني والمكاني بالمسجد.

وتتواصل الدعوات المقدسية والفلسطينية، للاعتكاف في المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة، وذلك مع اقتراب العشر الأوائل من ذي الحجة، تصديا لمخططات التهويد الاستيطانية، التي يحاول الاحتلال فرضها على المقدسات الإسلامية.

وأكدت الدعوات على أهمية تلبية نداء القدس والأقصى، والبدء في الاعتكاف بالمسجد بداية من يوم غدٍ الخميس الموافق 30 حزيران/ يونيو الجاري، وحتى عيد الأضحى المبارك.

ووفق الدعوات، فإن الاعتكاف لم يعد يرتبط بشهر رمضان، في إطار ما يتعرض له المسجد الأقصى من انتهاكات وتدنيس من جنود الاحتلال والمستوطنين.

وشددت حركة "حماس"، على أهمية الرباط والحشد في المسجد الأقصى لحمايته وإفشال مخططات الاحتلال.

ودعت "حماس" الشعب الفلسطيني في كل أنحاء الأرض المحتلة للمضي في مسيرة الدفاع عن القدس والأقصى، ودعم المرابطين فيه وإسناد المبعدين عنه.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف