الإعلان عن اعتصام مفتوح للصدريين في البرلمان العراقي

الإعلان عن اعتصام مفتوح للصدريين في البرلمان العراقي
السبت ٣٠ يوليو ٢٠٢٢ - ١٢:١١ بتوقيت غرينتش

الخبر واعرابه 

العالم - الخبر واعرابه

الخبر : بعد ان نجح انصار التيار الصدري في اقتحام مجلس النواب العراقي للمرة الثانية ، اعلنت مصادر مقربة من هذا التيار عن اعتصام مفتوح في البرلمان .

- الإعلان عن اعتصام مفتوح من قبل الصدريين في مجلس النواب العراقي يعني أنهم لن يتراجعوا ما لم تتم الاستجابة لمطالبهم . ويبدو ان المعارضة لرئاسة وزراء السوداني هي اهم مطالب الصدريين في الوقت الراهن، ولكنهم في نفس الوقت لم يحددوا ما اذا كانت هذه المعارضة هي لرئاسة وزراء السوداني فقط ام انها ستطال كل مرشح لمنصب رئاسة الوزراء لن ينتمي الى التيار الصدري . المؤشرات المستقاة من تحركات الصدريين التي بدات يوم الاربعاء الماضي وبلغت ذروتها اليوم تدل على ان هذا التيار سيعارض اي رئيس وزراء لن ينتمي الى هذا التيار .

- كيف سيكون رد فعل القانون العراقي على هذه الخطوة؟ هذا ما يجب ان ننتظر ونشاهد نتائجه في المستقبل ، لكن الامر المؤكد أن انتخاب رئيس الوزراء العراقي هو من صلاحيات برلمان هذا البلد حصرا .

-- مصادر مقربة من التيار الصدري حذرت المتظاهرين من اي اعتداء على القضاء العراقي، وهذا يعني أنه بغض النظر عن البرلمان ، ربما كان النظام القضائي العراقي أيضا كان مستهدفا من قبل المتظاهرين .

-النقطة المهمة المغفول عنها في الأحداث التي يشهدها العراق هذه الأيام ولم يتم أخذها بنظر الاعتبار هي مسألة، أي دولة أو أي دول أجنبية هي الرابح والخاسر الرئيسي من هذا النوع من الاستفزازات والتحركات؟ .

-يبدو أنه طالما استمر الاعتصام في مجلس النواب فإن الانسداد السياسي سيستمر في العراق، وهذا يعنى ان هذا البلد سيتم ادارتها من قبل "حكومة تصريف الأعمال" ، وهذا الامر بدوره يعني انه لن يحدث اي جديد في مسار عملية التقدم والإصلاح في العراق ، وهو المطلب الشعبي الذي يتوقون اليه منذ عام 2019 .

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف