عملية القدس.. هدم لجدار آمن الاحتلال المزعوم

الثلاثاء ١٦ أغسطس ٢٠٢٢ - ٠٥:٤٠ بتوقيت غرينتش

فشل أمني وعسكري تلو الآخر، يقع فيه كيان الاحتلال وكان آخره عملية إطلاق نار قام بها مقاوم فلسطيني في القدس المحتلة، 

العالم - البوصلة

الاخفاق الامني لكيان الاحتلال دفع رئيس وزرائه يائير لابيد للقول بأنه سيدفع بتعزيزات عسكرية الى القدس، خصوصا وأن تحديات امنية كبيرة باتت تعصف بالكيان الاسرائيلي، ما يطرح العديد من التساؤولات أبرزها هل هذه العمليات عرت ادعاء القوة الامنية للاحتلال، وهل سنشهد عمليات نوعية أخرى ضده؟ وهل بيئة المقاومة في الضفة الغربية باتت ترهق الاحتلال؟

إستنكر أهالي معتقلي حركة حماس في السجون السعودية عدم الافراج عن ابنائهم داعين منظمات حقوق الانسان للتدخل في هذا الشأن. و عادت قضية الفلسطينيين المعتقلين في السجون السعودية الى الواجهة من جديد، بعد الكشف عن تدهور الحالة الصحية لمحمد الخضري ممثل حركة حماس في السعودية، والذي اعتقل مع اخرين بحجة دعم الارهاب.

ويبحث البرنامج في موضوع تناول الاعلام العبري هذه العملية والفشل الاسرائيلي بخصوصها؟ هل نحن امام استراتيجية جديدة للمقاومة في الضفة والقدس؟عملية القدس المحتلة..ماهي دلالاتها في التوقيت والمكان؟بماذا تفسر الاخفاقات الامنية للاحتلال خاصة في مكان حساس مثل القدس، وهل التعزيزات العسكرية التي فرضها الاحتلال تستطيع ايقاف مثل هذه العمليات؟وهل يمكن ان تنقل هذه العمليات الى ساحات اخرى سواء في اراضي 48 ام في المناطق المحتلة الاخرى في الضفة؟

فلسطينيا كيف تستثمر مثل هذه العمليات لتعزيز الكفاح المسلح ووحدة الصف؟وهل يمكن القول ان المنظومة الامنية التي حاول الاحتلال على مدى عقود الترويج لها قد فشلت؟وهل هذه العملية هي واحدة من رسائل المقاومة بخصوص وحدة الساحات؟في الفترة الاخيرة بعد ان يقوم المقاوم باي عملية وينسحب بعد وقت وجيز اما ان يقبض عليه او يستشهد، هل من الممكن ان نرى استراتيجية جديدة بهذا الخصوص؟ كيف تقرأ تصريحات الاحتلال بان حركة الجهاد الاسلامي اقامت نموذجا يشبه حزب الله في الضفة الغربية وتحديدا في جنين ومخيمها وفي مدينة نابلس ايضا. وكيف ينظر الى ان هذه العمليات وغيرها ينفذها شباب في جيل العشرينيات؟

واكد مراسل العالم في رام الله فارس الصرفندي أن المنطقة التي تمت بها العملية هي منطقة أمنية يحيط بها الجيش الإسرائيلي مشيرا الى ان الشاب الذي نفذ العملية لم تستطع قوات الاحتلال أن تنال منه وهذا ما أزعج سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

واعتبر مراسلنا ان الاعتقال هو أمر وارد فكل عملية ضد الاحتلال يُعتقل بطلها أو يستشهد.

فيما أشار ضيف البرنامج جمعة التايه الخبير في الشؤون الاسرائيلية الى أن تنفيذ العملية تثبت فشل الاحتلال في التصدي للعمليات البطولية التي يقوم بها الشباب الفلسطيني.

ونوه تايه أن الاحتلال يحاول أن يستهدف وحدة الساحات ويفرقها بينما هي متماسكة وموحدة مشيرا الى أن ما يقوم به الاحتلال من جرائم تستنهض الشباب الفلسطيني حتى يقوم بتنفيذ عمليات بطولية.

التفاصيل في الفيديو المرفق ...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف