رابطة الدفاع عن ضحايا الارهاب تدين الهجوم الارهابي الاخير في كابول

رابطة الدفاع عن ضحايا الارهاب تدين الهجوم الارهابي الاخير في كابول
السبت ٠١ أكتوبر ٢٠٢٢ - ٠٦:٢٢ بتوقيت غرينتش

اصدرت "رابطة الدفاع عن ضحايا الارهاب" (الايرانية)، بيانا اليوم السبت، دانت فيه الهجوم الارهابي الذي استهدف امس معهد "كاج" التعليمي في مدينة كابول الافغانية، وراح ضحيته ما يزيد عن 35 شخصا معظمهم من الفتيات.

العالم - ايران

ولفت هذا البيان، الى سلسلة من الهجمات الوحشية التي نفذتها الجماعات الاهابية خلال السنوات والاشهر الاخيرة والتي طالت دور العبادة الاسلامية والمسيحية والمدارس والجامعات في افغانستان؛ مؤكدا بان هذه الاحداث تدل على ان الارهابيين يتعمدون استهداف المراكز التعليمية والدينية وذلك في اطار مخططاتهم لوقف مسيرة التعليم والتقدم، وانتشار ظاهرة الجهالة وبث الفرقة والخلافات من اجل تعزيز سطوتهم على المجتعمات الانسانية.

ولفت البيان الى ان تداعيات حكم طالبان وتكرار هذه الكوارث نتيجة للسياسات الاستكبارية، تسببت في ظروف مزرية للشعب الافغاني المضطهد طوال العقود الاربعة الماضية؛ وبما يلزم على المجتمع الدولي تحت رعاية الامم المتحدة اتخاذ تدابير اكثر من اي وقت مضى بهدف ترسيخ الامن وحماية ارواح الملايين من ابناء هذا البلد.

وفي ختام هذا البيان، اعربت رابطة الدفاع عن ضحايا الارهاب عن مواساتها وتعاطفها مع اسر ضحايا الهجوم الارهابي على معهد كاج للتعليم داخل العاصمة الافغانية؛ واذ نددت بهذا العمل الاجرامي، طالبت المسؤولين في المنظمة الاممية والمفكرين والزعامات الدينية في انحاء العالم الى العمل من خلال تدابير مناسبة لافشال محاولات الارهابيين الرامية للحؤول دون ارتقاء المستوى المعرفي لدى الراي العام ومنع التماسك بين مكونات المجتمع.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف