الخارجية الإيرانية تستدعي السفير الدنماركي في طهران

الخارجية الإيرانية تستدعي السفير الدنماركي في طهران
الجمعة ٠٧ أكتوبر ٢٠٢٢ - ٠٥:٤١ بتوقيت غرينتش

استدعت وزارة الخارجية الايرانية السفير الدنماركي في طهران على خلفية اعتداء تعرضت له السفارة الإيرانية في كوبنهاجن.

العالم- ايران

واعتدى مهاجم مسلح بسلاح بارد مبنى سفارة جمهورية إيران الإسلامية في كوبنهاغن وهدد السفيرة الايرانية وجرح أحد الموظفين بعد دخوله باحة السفارة الايرانية والحق خسائر بالسيارات التي كانت في موقف السفارة.

وقد استدعت الخارجية الإيرانية على خلفية هذا الأمر سفير الدنمارك وأبلغته احتجاج إيران واعتراضها الشديد على عدم تعزيز الإجراءات الأمنية اللازمة لحماية السفارة الايرانية ودبلوماسييها.

واكدت وزارة الخارجية أنه وفقًا لاتفاقية فيينا، تتحمل الحكومة المضيفة مسؤولية الحفاظ على السفارة ومن المتوقع أن تلتزم الحكومة الدنماركية بالتزاماتها الدولية فيما يتعلق بأمن الأماكن الدبلوماسية.

من جانبه، اعتذر السفير الدنماركي عن الحادث، مؤكدا أنه سيتم تعزيز الإجراءات الأمنية بشكل مستمر.

وكان وزير الخارجية حسين امير عبد اللهيان انتقد في وقت سابق من اليوم الجمعة الشرطة الدانماركية لعدم مواجهة المعتدين على السفيرة الايرانية «افسانه نادي بور» وعدم حضورها ثناء الاعتداء، معربا عن أسفه لتعرض دبلوماسية ايرانية تحظى بحصانة دبلوماسية للاعتداء في قلب اوروبا.

وأجرى وزير الخارجية اتصالا هاتفيا مع السفيرة افسانه نادي بور التي أطلعته على تفاصيل الاعتداء، وأكدت أن المهاجم الذي كان يحمل سلاحا باردا وبعد دخوله باحة السفارة الايرانية بادر الى التهديد والارعاب والحق خسائر بالسيارات التي كانت في موقف السفارة.

وأعربت السفيرة عن اسفها أن الشرطة الدانماركية وصلت الى مكان الحادث بتأخير كبير بالرغم من التحذيرات الرسمية التي تم ابلاغها بها من قبل.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف