هل سيخرج التوقيع على الاتفاق السياسي السودان من أزمته؟ + فيديو

السبت ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٢ - ٠٧:١٦ بتوقيت غرينتش

الخرطوم (العالم) 2022.12.03 – إتفقت الأطراف المدنية والعسكرية السودانية على توقيع الاتفاق السياسي الإطاري الإثنين المقبل الذي يؤسس لسلطة مدنية انتقالية، وأعلنت قوى الحرية والتغيير جاهزية الأطراف السودانية لتوقيع الاتفاق على أن تعقبه مرحلة إكمال بعض القضايا لتأسيس الدستور الانتقالي، وإنشاء مؤسسات السلطة الانتقالية.

العالم السودان

يبدو أن مجلس السيادة في السودان يسعى أخيراً إلى نزع فتيل التوتر والاحتجاجات في البلاد، بعد أن أعلن عن اتفاق الأطراف السياسية على توقيع الاتفاق الإطاري يوم الإثنين القادم بحضور محلي ودولي، تمهيدا لمرحلة جديدة تستشرفها البلاد.

وقال المجلس في بيان إنه عقد في بيت الضيافة بالعاصمة الخرطوم اجتماع ضم الفريق أول عبدالفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة والقائد العام للقوات المسلحة مع ممثلين من القوى الموقعة على الإعلان السياسي، وذلك بمشاركة وحضور الآلية الثلاثية المكونة من الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي والإيغاد، والآلية الرباعية المؤلفة من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والسعودية والإمارات، والاتحاد الأوروبي وممثلي الدول الأعضاء فيه بالسودان.

وأضاف أن الاجتماع ناقش تطورات العملية السياسية وأكد أن أنه سيتم بحث المرحلة الثانية والترتيبات الدستورية الانتقالية في غضون أسابيع محدودة، تمهيداً لتشكيل سلطة مدنية تقود المرحلة الانتقالية وصولا إلى انتخابات حرة ونزيهة.

قوى الحرية والتغيير أكدت أن الاجتماع ناقش جاهزية الأطراف السودانية للشروع في توقيع الاتفاق السياسي الإطاري الذي يؤسس لسلطة مدنية انتقالية تتولى أعباء تنفيذ مهام الثورة واستكمال الطريق نحو بلوغ غاياتها.

وأضافت أن الأطراف اتفقت على أن تعقب التوقيع مباشرة مرحلة إكمال تفاصيل بعض القضايا بأوسع مشاركة من قوى الثورة وأصحاب المصلحة، ليتأسس عليها الدستور الانتقالي، وتنشأ مؤسسات السلطة الانتقالية في فترة لا تتجاوز أسابيع محدودة.

أما تحالف الحرية والتغيير الكتلة الديمقراطية فقد أكد تمسكه بالرفض التام لما أسماه الحوار الثنائي الإقصائي بين بعض أطراف الفترة الانتقالية، وشدد على أنه لن يكون جزءاً من أي اتفاق إطاري قد ينتج من ذلك الحوار الذي وصفه بالمعيب شكلا ومضمونا.

ودعا التحالف إلى حوار سوداني سوداني شامل لا يستثني إلا حزب الرئيس المعزول عمر البشير، على أن يلعب المجتمع الدولي فيه دور الميسر وليس الوسيط المسيطر.

للمزيد إليكم الفيديو المرفق..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف