موشن جرافيك:

روح كرة القدم تظهر ردها على جرائم "اسرائيل" ضد فلسطين وشعبها

الخميس ٠٨ ديسمبر ٢٠٢٢ - ٠٧:١٨ بتوقيت غرينتش

وصل العديد من لاعبي كرة القدم العظماء من العائلات الفقيرة الى عالم النجومية ويشعرون بدعم المضطهدين بارواحهم و اعمالهم وهذه الافكار الانسانية و المعادية للاستعمار جعلت العديد من لاعبي كرة القدم ابطالا عظماء في عيون عشاق كرة القدم.

العالم ـ فلسطين

منذ سنوات عديدة اصبحت فلسطين تقاطعا لاظهار شخصية نجوم كرة القدم بشكل اكثر اشراقا من اللاعبين الصغار الى النجوم الكبار يقف الكثير منهم الى جانب فلسطين.

بعد المباراة مع "اسرائيل" عندما رفض "كريستانيو رونالدو" تغيير ملابسه مع لاعب اسرائيلي سئل عما اذا كان موجودا على الاراضي الاسرائيلية او الفلسطينية فأجاب بحزم انني في فلسطين.

واشاد "غابريل سولانوي" من الارجنتين بأصدقائه بعد الغاء مباريات الارجنتين الودية مع "اسرائيل".

هذا الجزء من عالم كرة القدم هو المكان الذي يعيد روح كرة القدم الى حب الانسانية. من اجل هذا الحب ودعم الحرية بالتحديد يسأل ريوفرناند كل شعوب العالم اذا كانت كأس العالم أهم من فلسطين؟ و روح كرة القدم تظهر ردها من خلال التلويح بعلم فلسطين لمارادونا الذي قال في المونديال السابق "انا فلسطيني وقلبي فلسطيني".

كما یمکن اضافة العديد من الاسماء الكبيرة الى هذه القائمة منهم "محمد النني" الذي قال "قلبي وروحي ودعمي لكي يا فلسطين".

هذا القدر من العظمة والشجاعة للاعبي كرة القدم العظماء يذكرنا بالمثل القائل "لست بحاجة إلى أن تكون مسلما أو عربيا لفهم ألم فلسطين عليك فقط ان تكون بشرا".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف