الإمارات تدين مزاعم "سموتريتش" بشأن فلسطين والأردن

الإمارات تدين مزاعم
الثلاثاء ٢١ مارس ٢٠٢٣ - ٠٨:٤١ بتوقيت غرينتش

أدانت الإمارات مزاعم وزير مالية كيان الاحتلال الإسرائيلي "بتسلئيل سموتريتش" التي أنكر فيها وجود الشعب الفلسطيني بالإضافة إلى استخدامه خريطة لكيان الاحتلال تضم أجزاء من الاردن والأراضي الفلسطينية المحتلة.

العالم - الامارات

وحسب ما نقلت وكالة الأنباء الإماراتية "وام" بأن وزارة الخارجية الإماراتية، أكدت في بيان لها، "رفض دولة الإمارات لخطاب التحريض وكافة الممارسات التي تتعارض مع القيم والمبادئ الأخلاقية والإنسانية"، مشددة على "ضرورة مواجهة خطاب الكراهية والعنف، ونوهت بأهمية تعزيز قيم التسامح والتعايش الإنساني ضمن الجهود المبذولة للحد من التصعيد وعدم الاستقرار في المنطقة.

ومساء الاثنين، أعلنت وزارة الخارجية الأردنية استدعاء السفير الإسرائيلي في عمّان، على خلفية ما وصفتها بـ "التصريحات العنصرية" لسموترتيش.

من جهتها، اعتبرت السلطة الفلسطينية، تصريحات وزير مالية كيان الاحتلال الإسرائيلي بتسلئيل سموتريتش، "محاولة لتزييف التاريخ وتزويره، وتكشف عنصرية الحكومة الإسرائيلية التي تحاول إنكار وجود الشعب الفلسطيني الموجود على هذه الأرض منذ الأزل".

والأسبوع الماضي، زار سموتريتش واشنطن، لكن نظيرته الأمريكية جانيت يلين ومسؤولين كبار آخرين في إدارة بايدن رفضوا مقابلته. أعلن البيت الأبيض ذلك، بعد أن وصف المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس تصريح سموتريتش بـ "محو حوارة" الفلسطينية بأنه "غير مسؤول ومهين ومثير للاشمئزاز" حتى أن الولايات المتحدة فكرت في منعه من دخول البلاد.

وسموتريتش هو رئيس حزب "الصهيونية الدينية" المتطرف الشريك في الائتلاف الحكومي بقيادة بنيامين نتنياهو، وهو معروف بمواقفه العنصرية تجاه الفلسطينيين.

والشهر الماضي، صرّح في أعقاب هجوم شنه مستوطنون على بلدة حوارة شمالي الضفة الغربية المحتلة، أنه يجب على كيان الاحتلال محو هذه البلدة، ما أثار ردود فعل عربية ودولية منددة، الأمر الذي دفعه إلى التراجع في النهاية والقول إن ما قاله كان مجرد "زلة لسان".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف