فيديو خاص، حشود ضخمة وعرض عسكري في صعدة

الأربعاء ٢٥ مارس ٢٠١٥ - ٠٥:١٦ بتوقيت غرينتش

صعدة (العالم) - ‏25‏/03‏/2015 - احتشدت أعداد ضخمة من أبناء القبائل في محافظة صعدة اليمنية بكامل جهوزيتها القتالية، ونفذت عرضا عسكريا، وذلك تلبية للدعوة التي أطلقها قائد حركة انصار الله السيد عبد الملك الحوثي. كما جرت مناورة عسكرية مشتركة بين ابناء محافظتي الجوف ومأرب. وحذرت القبائل القوى الإقليمية من مغبة أي تدخل، مؤكدة أنها ستتلقى ضربات لا تتوقعها.

ارتال مسلحة من القبائل اليمنية احتشدت بكامل جهوزيتها القتالية، هذا هو المشهد في محافظة صعدة اليمنية استجابة للدعوة التي اطلقها السيد عبد الملك الحوثي قائد الثورة الشعبية، مؤكدين انهم ماضون في حربهم حتى تطهير كامل اليمن من الدواعش والتكفيريين.

وقال احد ابناء القبائل اليمنية المحتشدين، لمراسلنا: "نوجه رسالة الى المخلوع عبد ربه (منصور هادي) وكذلك للسعوديين، نقول لهم لن تخيفونا مهما حشدتهم ومهما استعنتم بالخارج فإننا ان شاء الله على جهوزية كاملة وسندحركم ان شاء الله كما دحرنا من قبلكم".

القبائل وجهت تحذيرا شديدا للقوى الإقليمية وخاصة السعودية من مغبة ارتكاب اي حماقة بتدخل في الأراضي اليمنية، ومؤكدة أنها ستتلقى ضربات لا تتوقعها.

وقال عبد الاله المداني وهو قائد ميداني لحركة أنصار الله، لمراسلنا: "السعودية إذا ارادت ان تضرنا وتعتدي علينا فنحن نعرف كيف نضرهم ونعتدي عليهم، نقول للعالم ولاميركا ولهؤلاء الذين يتحركون تحت توجيهاتهم بأننا مستعدون وعلى جهوزية كاملة وعلى استعداد كامل للتحرك".

فيما قال قيادي في احدى القبائل اليمنية المحتشدة، لمراسلنا: "الامير سعود الفيصل الذي قال سيتدخل في اليمن وسيرسل درع الجزيرة وغير ذلك، نحن جاهزون له ومستعدون لنجعل لهم مقبرة في اليمن، كما عملنا مع من قبلهم".

الوقفة التعبوية شهدت عرضا عسكريا مشتركا للجان الشعبية مع أفراد الجيش بالعربات المصفحة والأطقم العسكرية، شددوا فيها على ان خلافهم ليس مع الشعب السعودي، بل مع اصحاب القرار السياسي المرتهنين للخارج، على حد تعبيرهم.

وقال القيادي في حركة انصار الله داجي الهمداني لقناة العالم الإخبارية: "على الشعب السعودي ان لا ينصاع الى  توجيهات الاسرة العميلة التي تتحكم فيها اميركا واسرائيل، وان يقفوا الى جانب الشعب اليمني، حيث انها اسرة عميلة وسوف تودي بالشعب السعودي الى التهلكة".

استعدادات غير مسبوقة وجهوزية تامة للقتال هذا هو المشهد في صعدة انتظارا لما ستؤول له الاحداث في قادم الايام.

AM – 25 – 07:35

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة