فيديو: قصف الحشد الشعبي .. ماهي الرسالة الاميركية، وكيف سترد الكتائب؟

الثلاثاء ٠٨ أغسطس ٢٠١٧ - ٠٥:١٦ بتوقيت غرينتش

العراق (العالم) - ‏08‏/08‏/2017 - أعلنت كتائب سيد الشهداء إحدى فصائل الحشد الشعبي أن القوات الأميركية قصفت مواقعها على الحدود العراقية السورية. وقالت الكتائب في بيان لها إن الهجوم لن يمر دون عقاب، وشددت على حرمان واشنطن من استثمار الحدود لتمرير أجندتها وكسر خط المقاومة.

العالم - العالم الإسلامي

في مؤشر جديد على بدء واشنطن سيناريو جديد لمرحلة ما بعد داعش في العراق وسوريا أعلنت كتائب سيد الشهداء، إحدى تشكيلات الحشد الشعبي، سقوط شهداء وجرحى من عناصرها بقصف جوي أمريكي قرب الحدود العراقية السورية.

كتائب سيد الشهداء كشفت في بيان ان القوات الاميركية قصفت بشدة يوم امس الاثنين مواقع تابعة لعناصرها على طول الخط الحدودي في الجبهة المقابلة لمنطقة العكاشات، واضاف البيان ان العشرات من الحشد سقطوا بين شهيد وجريح جراء استعمال الامريكيين ذخيرة ذكية وحملت الكتائب الجيش الأمريكي عواقب الهجوم، مشددة على أنه لن يمر دون عقاب، ودعت الى حرمان الاميركيين من استثمار هذه الحدود لتمرير اجنداتهم الخبيثة وكسر خط المقاومة، ودعت الحكومة العراقية الى فتح تحقيق في الحادث.

وكانت القوات الاميركية قد اعلنت في وقت سابق انها قصفت بالمدفعية الذكية مواقع مفترضة لداعش على الحدود العراقية السورية.

الامين العام لكتائب سيد الشهداء ابو آلاء الولائي كان قد اعلن في آيار/ مايو الماضي عن قيام الطائرات الامريكية بقصف قوات للحشد الشعبي في منطقة البوكمال قرب الحدود العراقية السورية.

المتحدث باسم هيئة الحشد الشعبي أحمد الاسدي قال إن التحقيق جار لتحديد الموقع داخل الأراضي العراقية أو السورية، نظرا الى أن المناطق المستهدفة صحراوية ومشتركة، مؤكداً أن هيئة الحشد بانتظار التحقيقات الرسمية، مرجحا إعلان نتائج التحقيق اليوم الثلاثاء لإتخاذ موقف رسمي.

وبحسب المراقبين فان الولايات المتحدة تحاول السيطرة بكل الطرق الممكنة على الحدود المشتركة بين سوريا والعراق، وذلك لتنظيم عملية دخول وخروج الجماعات الارهابية التي باتت تتنقل على مرأى ومسمع من القوات الاميركية.

وتحاول واشنطن الامساك بالحدود لإبعاد أي قوى وطنية من البلدين بهدف تعزيز نفوذها في المنطقة بعد القضاء على داعش.

108

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة