السجن ثلاثة أشهر لوالد طفل أنقذه مهاجر مالي في باريس

السجن ثلاثة أشهر لوالد طفل أنقذه مهاجر مالي في باريس
الخميس ٢٧ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٣٨ بتوقيت غرينتش

​​​​​​​محكمة فرنسية تقضي بالسجن ثلاثة أشهر مع وقف التنفيذ في حق والد الطفل الذي أنقذه المهاجر المالي مامودو غاساما من السقوط من على شرفة منزله.

العالممنوعات

حكم على والد الطفل الذي أنقذه مهاجر مالي غير قانوني من السقوط من على شرفة منزله في باريس، الثلاثاء بالسجن ثلاثة أشهر مع وقف التنفيذ بسبب إخلاله بواجباته العائلية.

وحكمت محكمة الجنايات على الرجل البالغ 37 عاما والذي ترك ابنه البالغ أربع سنوات وحيدا في الشقة في مايو الماضي، بالخضوع لدورة لتعليم الأهل على التزام مسؤولياتهم بتربية أطفالهم على نفقته.

وقد أُنقذ هذا الطفل الذي كان متدليا من على شرفة منزله، على يد الشاب المالي مامودو غاساما الذي تسلق أربعة طوابق في خطوة موثقة بالفيديو أصدر على إثرها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قرارا بمنحه الجنسية الفرنسية.

وكانت النيابة العامة طلبت السجن ستة أشهر مع وقف التنفيذ لوالد الطفل. وقالت المدعية العامة إن هذا الطفل “كان ليموت ربما” فيما لو لم يهب لنجدته غاساما، مشيرة إلى أنه بقي متدليا من الشرفة ست دقائق.

ورغم أن هذا الرجل “المتعلق بشدة بأطفاله” أبدى “ندما عميقا” لما حصل، لكن ما قام به يمثل “تقصيرا فادحا”.

وفي مايو، أمضى الأب وطفله النهار في مجمع “ديزني لاند” الترفيهي قبل أن يتوجه الوالد مساء للتبضّع. وأراد الطفل البقاء في المنزل لمشاهدة التلفزيون وهو ما رضخ له الوالد من دون إدراك الخطر المتمثل بإبقاء باب الشرفة مفتوحا على حد تعبيره.

كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة