شاهد بالفيديو..

شابة باكستانية تقتحم مهنة كانت حكراً علی الرجال

الثلاثاء ١٦ أكتوبر ٢٠١٨ - ١١:٢٩ بتوقيت غرينتش

دخلت شابة باكستانية في مجال اصلاح السيارات في مدينة مولتان وسط باكستان لتكون إحدى النساء اللاتي اقتحمن إحدى المهن التي كانت حكرا على الرجال في بلد كانت تقتصر فيه مهمة المرأة على البيت وتربية الأطفال.

العالم باكستان

منذ اليوم الاول الذي امسكت فيه احد هذه المفاتيح الخاصة باصلاح السيارات، دخلت اوزما نواز الى عالم ميكانيك السيارات لتكون واحدة من النساء الباكستانيات القليلات اللاتي اقتحمن هذا المجال الذي كان في السابق حكرا على الرجال، لتعلن عن تحد بلا حدود للصورة النمطية التي رسمها المحتمع عن المراة ودورها في الحياة المهنية.

الشابة اوزما ذات الاربعة وعشرين عاما اضطرت لمواجهة العديد من العراقيل والصعوبات المالية قبل ان تحصل على شهادة الميكانيك وتلج بها عالم اصلاح السيارات في احدى الورشات الخاصة باصلاح السيارات في مدينة مولتان وسط باكستان.

وقالت اوزما نواز:" لقد اعتبرت ذلك تحديا لمواجهة المشاكل المادية التي كنت اعيشها. عندما يراني الناس وانا ازاول عملي فانهم يشعرون بالدهشة لكن لايمكن لاي صعوبة التغلب على ارادتي".

بملابس عملها الزرقاء اللون تنهمك اوزما في عملها الى جانب زملائها الشباب في الورشة وسط استغراب ودهشة الجميع.

وقال أحد زملاءها:" لقد صُدمت عندما رأيت امرأة شابة تحمل إطارات ثقيلة وتعيدها بعد إصلاحها".

وقال أخر:" مهما كانت المهمة التي نخصصها لها ، فإنها تقوم بذلك كرجل من خلال العمل الجاد والمتقن".

تنحدر اوزما من بلدة دنيابور الصغيرة الفقيرة في اقليم بنجاب. ودخلت مجال الميكانيك لتبدا مسيرتها المهنية الاستثنائية في باكستان حيث المجتمع محافظ للغاية وحقوق المراة شبه غائبة لاسيما في المناطق الريفية حيث يتم في الغالب دفع الفتيات الصغيرات للزواج في سن مبكرة وتكريس انفسهن بالكامل لاسرهن.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة