شاهد بالفيديو..

قافلة المتظاهرين تتحدی ترامب وتزحف نحو حدود امريكا

الإثنين ٢٢ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٩:٢٢ بتوقيت غرينتش

استأنف آلاف المهاجرين من هندوراس مسيرتهم نحو الولايات المتحدة من جنوب المكسيك بعد تجاوزهم الحدود مع غواتيمالا.

العالم الأميرکيتان

من المكسيك إلى الولايات المتّحدة؛ قافلة المهاجرين تواصل سيرها نحو الولايات المتحدة في تحد واضح للرئيس الاميركي دونالد ترامب وتهديداته.

نحو ثلاثة الاف شخص واصلوا مسيرتهم نحو بلاد العم سام من مدينة سيوداد هيدالغو جنوب المكسيك التي وصلوها بعد تجاوزهم الحدود بين المكسيك وغواتيمالا.

القافلة غادرت سان بدرو سولا شمال هندوراس الاسبوع الماضي استجابة لدعوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وكانت تضم اربعة الاف شخص لكن نحو الف منهم بينهم نساء واطفال لازالوا على الحدود بين غواتيمالا والمكسيك التي تصر على ان يقدم العالقون على حدودها طلبات لجوء للسماح لهم بالعبور.

وقال أحد المتظاهرين:"على سلطات المكسيك أن تسمح لنا بالمرور ودعمنا.نحن ذاهبون الى الولايات المتحدة نحن نسعى للحصول على عم لمدة ست سنوات وهذا كل ما في الامر".

وقال متظاهر آخر:"انا هنا من أجل مستقبل أفضل لابنتي لتوفير الدراسة الجيدة لها وتامين حياتها عندما تكبر"

وأكد أحدهم:"هدفنا هو الوصول إلى الولايات، لا أعرف ما يمكنني ان اعمل لكني مستعد للعمل في أي شيء، أيا كان".

وتحدى المھاجرون تھديدات ترامب بأنه سيغلق الحدود الأمريكية - المكسيكية إذا تقدمت القافلة وكذلك تحذيرات من الحكومة المكسيكية بأنھم يخاطرون بالترحيل إذا لم يستطيعوا تبرير طلب اللجوء.

وكان الرئيس الاميركي هدد بإقفال الحدود مع المكسيك ونشر قوات الجيش في حال لم تمنع السلطات المكسيكية تقدم هذه القافلة من المهاجرين. كما جدد تهديداته بقطع المساعدات المالية لدول أميركا الوسطى المعنية بمسألة الهجرة، متهما المشاركين في القافلة بأن لديهم دوافع سياسية.

وتشير ارقام الامم المتحدة الى ان أكثر من نصف مليون شخص يعبرون كل عام الحدود الجنوبية للمكسيك بشكل غير قانوني، في محاولة للوصول الى الولايات المتحدة، هربا من العنف والفقر في غواتيمالا والسلفادور وهندوراس.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة