أردنيون يزورون سوريا للمرة الأولى منذ سنوات

أردنيون يزورون سوريا للمرة الأولى منذ سنوات
الإثنين ٢٩ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٩:١٤ بتوقيت غرينتش

بعد إعادة فتح معبر جابر-نصيب الحدودى الذي أغلق أثناء الحرب السورية تدفق الأردنيون على دمشق للمرة الأولى، منذ سنوات للسياحة والتجارة

العالم _ سوريا

وأعيد فتح الحدود أمام الأفراد والبضائع فى منتصف أكتوبر تشرين الأول الجارى وهو ما أعاد الحركة على طريق كانت تمر عليه تجارة بمليارات الدولارات إلى المنطقة.

وقال محمود نصار (62 عاما) وهو مهندس طيران من مدينة الرمثا بشمال الأردن "أتيت إلى سوريا فى أول يوم فُتحت فيه الحدود. وهذه هي ثاني مرة أجيء فيها إلى هنا".

وأضاف نصار، الذي عبر إلى سوريا بسيارة ومعه والده وابنه، "هذه زيارة سياحة وتوق إلى (دمشق)... الطريق آمن ولم تكن هناك أي مشكلة".

واستعادت القوات السورية السيطرة على منطقة الحدود مع الأردن من قبضة الجماعات المسلحة فى يوليو تموز خلال حملة عسكرية بدعم روسي.

وأُغلق المعبر منذ أن سيطر عليه المسلحون فى عام 2015 لكن كثيرين من الأردنيين يزورون سوريا للمرة الأولى منذ عام 2011 الذى بدأ فيه الصراع السوري.

وتكدست على الجانب الأردني من الحدود مركبات كانت تنتظر العبور يوم الجمعة. وقالت رزان الحطب وهي أردنية أثناء انتظارها "لإنه يعني من خلال اللي شفناه إنه الوضع تمام والأمور امان ما فيها إشي بالشام (دمشق) يعني أنا كتير بحب الشام فمشان هيك حبيت تكون كتجربة أولى من الناس الأوائل الناس اللي راح تجرب الجروبات السياحية تروح على سوريا وما كان عندي أي خوف".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة