سيول الكويت تلحق اضرارا بالممتلكات وتطال البصرة

سيول الكويت تلحق اضرارا بالممتلكات وتطال البصرة
الخميس ١٥ نوفمبر ٢٠١٨ - ١١:٢٥ بتوقيت غرينتش

تشهد الكويت موجة من الأمطار الغزيرة منذ يوم الجمعة الماضي أدت الى اغلاق عدد من الطرقات جراء تجمع المياه، كما أحدثت أضرارا في بعض الممتلكات وسط استنفار من مختلف الجهات الحكومية.

العالمتقاریر

وذكرت إدارة الأرصاد الجوية في الإدارة العامة للطيران المدني أن آخر تحديثات صور الأقمار الاصطناعية والرادار وخرائط الطقس تشير إلى استمرار حالة عدم الاستقرار في الطقس خلال الساعات المقبلة.

 

وقال مراقب التنبؤات الجوية في الأرصاد الجوية عبدالعزيز القراوي صباح اليوم الخميس إن أمطار (الديمة) الخفيفة إلى المعتدلة من المتوقع استمرار هطولها على البلاد إلى صباح يوم غد الجمعة ويتخللها بعض السحب الركامية وقد تكون هناك أمطار غزيرة على بعض المناطق ابتدأ من مساء اليوم.

وأضاف القراوي أن الكويت تأثرت في الساعات ال 24 الماضية بأمطار تفاوتت في كمياتها ما بين خفيفة إلى متوسطة منذ بداية سقوط الأمطار على البلاد.

ولفت إلى استمرار أمطار (الديمة) بالهطول خلال 26 ساعة الماضية متفاوتة في كمياتها ما بين خفيفة إلى متوسطة تطورت إلى أمطار غزيرة من بعد الساعة التاسعة مساء أمس الأربعاء تجاوزت 100 مليمتر إلى الآن.

وذكر أن حالة الأمطار الغزيرة تستمر ما بين ثلاث إلى أربع ساعات مساء اليوم ثم تعود الأمطار المعتدلة إلى نهار غد وتتحسن تدريجيا ليبدأ الطقس بالتحسن من نهار غد وسيعتدل ويكون مشمسا خلال الأسبوع المقبل.

 

سيول الكويت، تطال البصرة العراقية

شهدت دولة الكويت هطول أمطار غزيرة، تسببت في سيول جارفة ألحقت أضرارًا كبيرة بالممتلكات العامة.

أغرقت السيول الكويتية 6 مزارع غرب محافظة البصرة، أقصى جنوب العراق، فيما كشف مسؤول عراقي عن اتّخاذ إجراءات احترازية في المناطق المحاذية للحدود العراقية الكويتية، تحسبًا لوصول موجة السيول التي تجتاح الكويت.

وكشف الفلاحون العراقيون، عن خسارتهم الملايين بسبب السيول الكويتية، منتقدين عدم اتخاذ الحكومة العراقية إجراءات استباقية؛ لحمايتهم وحماية مزارعهم”.

إلى ذلك أعلنت الحكومة المحلية في محافظة البصرة، اتخاذ إجراءات احترازية في المناطق المحاذية للحدود العراقية- الكويتية، تحسبًا لوصول موجة السيول التي تجتاح الكويت منذ أسبوع، فيما شكّلت الإدارة المحلية لمنطقة سفوان الحدودية خلية أزمة تحسبًا لأي مستجدات.

وقال رئيس المجلس المحلي في سفوان مناضل الجوراني في تصريح صحافي، إن المنطقة “تعد من أولى المناطق العراقية التي من الممكن أن تتأثر بموجة السيول الكويتية، كونها تعدّ أقرب منطقة مأهولة قريبة من الحدود، وهي تضم المنفذ البري الوحيد بين العراق والكويت”.

وأشار الجوارني إلى “اتخاذ إجراءات احترازية بسبب احتمال تأثرنا بموجة الأمطار التي أدت إلى السيول”، كاشفًا عن “تشكيل خلية أزمة تتكون من كل الدوائر الخدمية والأمنية، إضافة إلى فرق تطوعية”. ولفت إلى أن الشركات الخاصة العاملة في المنطقة “أبدت رغبتها في المساعدة في مواجهة السيول في حال وصولها إلى سفوان”.

يذكر أن الحكومة العراقية، وجهات سياسية عراقية، أعلنت، في وقت سابق، استعدادها لمساندة الكويت ودعمها بكافة الإمكانيات، بسبب السيول التي ضربتها خلال الأيام الماضية.

 

وزير الأشغال العامة الكويتي يتقدم باستقالته

تقدم وزير الأشغال العامة الكويتي المھندس حسام الرومي، باستقالته، يوم الجمعة 9 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

قالت وكالة الأنباء الكويتية "كونا" إن الرومي استقال من منصبه إثر الأضرار، التي لحقت بممتلكات المواطنين والمقیمین بسبب موجة الأمطار الغزيرة التي شھدتھا البلاد.

وقال الوزير الكويتي إنه يعرب عن أسفه العميق إزاء الأضرار الكبيرة، التي لحقت بممتلكات المواطنين بسبب الأمطار، مضيفا: "الجميع يعرف أني مستجد في عملي بوزارة الأشغال العامة وقد حرصت على بذل قصارى جھدي من أجل القيام بمهام مسؤولياتي في تطویر العمل والحرص على المال العام تحت قيادة الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح، لتنفيذ توجیھات أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد".

وتابع: "أعلن تحمل مسؤوليتي الأدبية عما شهدته البلاد بسبب الأمطار وبناء عليه تقدمت باستقالتي".

وأضاف: "أعتذر لجميع المواطنين والمقیمین الذين تعرضوا للضرر".

وقال وزير الأشغال العامة الكويتي: "هناك جھود مخلصة قام بھا المسؤولون في الأجھزة الحكومیة للتعامل مع ھذا الظروف، ومحاولة تقليل حجم الأضرار إلى حدھا الأدنى".

 

الصحة: 544 بلاغا وردت إلى إدارة الطوارئ الطبية حتى الآن

قال الوكيل المساعد للشؤون الفنية بوزارة الصحة الكويتية الدكتور عبدالرحمن المطيري يوم
أمس الأربعاء إن عدد البلاغات التي وردت إلى إدارة الطوارئ الطبية بلغت 544 بلاغا حتى هذه اللحظة
.

وأضاف المطيري في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) أن اجمالي عدد البلاغات ال544 المنقول منها 354 بلاغا هو "أقل من المعدل في الأيام الإعتيادية" مؤكدا أن حالة الطوارئ في الوزارة ما زالت مفعلة منذ الثلاثاء الماضي ومستمرة إلى أن تستقر الأحوال الجوية.

وبين أن المختصين في الوزارة يتابعون الوضع في المناطق الصحية بالجولات الميدانية منذ ساعات الصباح الأولى مشيرا إلى أن وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل الصباح ووكيل الوزارة الدكتور مصطفى رضا قاما بجولة ميدانية لكل من مركز (صباح الأحمد) للطوارئ ومستشفى العدان ومستشفى الأميري.

وأوضح أن المسؤولين بالوزارة قاموا بجولات ميدانية لكل من مستشفيات الجهراء والفروانية والصباح ومبارك الكبير ومراكز الرعايا والمخافرة بوجود مدراء المناطق ومدراء المستشفيات.

وجدد الدعوة للمواطنين والمقيمين إلى أخذ الحيطة والحذر مشدد على ضرورة الإتصال على الطوارئ في حال وجود أي طارئ نتيجة الأحوال الجوية وهطول الأمطار التي تشهدها البلاد.

 

الدفاع المدني الكويتي يدعو المتضررين الى الذهاب الى مقار الايواء

دعت الإدارة العامة للدفاع المدنى الكویتى أمس الأربعاء المتضررین من المواطنین والمقیمین لاستقبالھم فى مقار الإیواء فى جمیع محافظات الكویت وذلك من خلال اتصالھم على رقم الھاتف 1804000.

وقال الناطق الرسمى باسم لجنة الدفاع المدنى العقید جمال الفودرى لوكالة الانباء الكویتیة (كونا) إن المقار مجھزة بالكامل لإیواء المتضررین من جراء الأمطار الغزیرة التى تشھدھا البلاد حالیا. وتشھد البلاد حالیا حالة عدم استقرار فى الطقس وھطول لأمطار رعدیة بین متوسطة وغزیرة على بعض المناطق.

وتشیر التنبؤأت إلى استمرار حالة عدم الاستقرار فى الطقس حتى صباح بعد غد الجمعة على أن تتحسن تدریجیا قبل فترة الظھیرة.

 

تعليق الرحلات من مطار الكويت وتحويل الطائرات إلى مطارات دول مجاورة  

أعلنت الإدارة العامة للطيران المدني في الكويت، يوم أمس الأربعاء، تعليق الرحلات المغادرة من مطار الكويت الدولي، وتحويل الرحلات القادمة إلى المطار إلى مطارات دول مجاورة؛ وذلك بسبب سوء الأحوال الجوية، التي تتعرض لها البلاد.

ونقلت الصفحة الرسمية لإدارة الطيران المدني، عن نائب المدير العام لشئون مطار الكويت الدولي، فهد الوقيان، قوله، "تحويل الرحلات القادمة لمطار الكويت الدولي، نظرا لسوء الأحوال الجوية".

وأوضح الوقيان أن ذلك يأتي بسبب كثافة الأمطار التي تؤثر على الرؤية، مضيفا بأنه تم توصية شركات الطيران، بإبلاغ المسافرين بالمواعيد الجديدة.

ودعت وزارة الداخلية الكويتية المواطنين والمقيمين بالبلاد، منذ صباح اليوم، إلى عدم الخروج من منازلهم، إلا للضرورة القصوى؛ وذلك في ظل احتمالات تعرض البلاد إلى طقس سيء وأمطار غزيرة، قد تؤدي إلى سيول وتراكم للمياه في الشوارع وانخفاض الرؤية الأفقية.

وحذرت إدارة الأرصاد الجوية بالإدارة العامة للطيران المدني، من أن "طقس البلاد يشهد تكاثر في الغيوم المنخفضة والمتوسطة، تتخللها غيوم ركامية مصحوبة بأمطار متفرقة تكون رعدية أحيانا، مع تفاوت في الشدة ما بين الخفيفة والمتوسطة، وتزداد تدريجيا مع تقدم ساعات نهار، اليوم الأربعاء".

وتوقع رئيس قسم التنبؤات الملاحية ضرار العلي، أن تكون الأمطار غزيرة إلى شديدة الغزارة في بعض المناطق، وقد تؤدي إلى تراكم المياه وتشكل السيول، خصوصا في بعض المناطق المتشبعة بمياه الأمطار، من بعد عصر اليوم، مع رياح نشيطة السرعة تزيد على 60 كيلومترا في الساعة، وتؤدي إلى ارتفاع موج البحر لأكثر من 7 أقدام وانخفاض في الرؤية الأفقية ببعض المناطق.

هذا و قرر مجلس الوزراء الكويتي تعطيل عمل جميع الوزارات والدوائر والمؤسسات الحكومية والكليات والمدارس يوم أمس الأربعاء واعتباره يوم راحة، حسبما أفادت وكالة الأنباء الكويتية (كونا.

ونقلت (كونا) عن وزارة الداخلية الكويتية قولها، إن القطاعات الأمنية جاهزة لمواجهة الظروف الطارئة الناجمة عن تقلب الطقس.

حوراء معمار

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة