في اتصال هاتفي..

ظريف ولافروف يؤكدان على تسوية ازمة سوريا وفقا لبيان 2012

ظريف ولافروف يؤكدان على تسوية ازمة سوريا وفقا لبيان 2012
الثلاثاء ٠٨ ديسمبر ٢٠١٥ - ٠٧:٤٩ بتوقيت غرينتش

أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ونظيره الروسي سيرغي لافروف، على ضرورة تسوية الأزمة في سوريا وفقا لبيان جنيف لعام 2012.

وأفادت وكالة "ارنا" أن ظريف ولافروف اتفقا في اتصال هاتفي جرى بمبادرة الجانب الإيراني وتركز حول قضايا الشرق الأوسط والأزمة في سوريا، على استمرار التنسيق بين البلدين في هذا المجال على الأساس الاتفاقيات الحاصلة في الاجتماعات المتعددة الأطراف في فيينا بما فيها التعاون في مجال مكافحة الإرهاب في سوريا .

وكانت الصين ومصر والاتحاد الأوروبي وفرنسا وألمانيا وإيران والعراق وإيطاليا والأردن ولبنان وعُمان وقطر وروسيا والسعودية وتركيا والإمارات وبريطانيا والأمم المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية اجتمعت في فيينا في 30 تشرين الأول/أكتوبر 2015، لمناقشة الوضع الخطير في سوريا وكيفية وضع حد للعنف الدائر فيها بأسرع ما يمكن.

وأجرى المشاركون نقاشا صريحا وبناء تناولوا فيه معظم القضايا، ومع أن نقاط اختلاف جوهرية ظلت قائمة بين المشاركين إلا أنهم توصلوا إلى تفاهم حول العديد من النقاط منها أهمية الحفاظ على وحدة سوريا واستقلالها وسلامة أراضيها وضرورة القضاء على جماعة "داعش" الإرهابية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة