"حرب نووية" حقيقية ضد روسيا على الطريق..الناتو يدخل الخط!

الخميس ٢٢ يونيو ٢٠١٧ - ٠٤:٠٤ بتوقيت غرينتش

علق رئيس تحرير مجلة "الدفاع الوطني" الروسية، إيغور كوروتشينكو، على قلق حلف شمال الأطلسي بسبب المناورات الروسية "زابد 2017" (الغرب 2107)، المقرر إجراؤها في الخريف القادم.

العالم ـ أوروبا

وقال الخبير لقناة "زفيزدا" الروسية، إن التصريحات التي أدلى بها نائب الأمين العام لحلف "الناتو" روز غوتمويلر، وقحة، وساخرة، ودعاية مكشوفة.

وأضاف كوروتشينكو: "ردة فعل الناتو- هي استمرار لنشر الفوبيا الروسية، فالمناورات العسكرية الروسية هي مناورات دفاعية. هذا واضح من الأهداف والمهام، التي يتم تنفيذها خلال المناورات. ولذلك كل التصريحات حول أن روسيا تهدد دولة ما، أو المناورات هي تدريب على سيناريو غزو دولة عضو في حالف شمال الأطلسي، تصريحات ساخرة ووقحة ودعاية مكشوفة".

ولفت الخبير الانتباه إلى أنه على العكس تماما، فمناورات الناتو هي المقلقة. "مناورات الناتو في الواقع تدعي القلق لأنهم خلال هذه المناورات يتدربون على سيناريو احتلال مقاطعة كالينيغراد، وتدمير قوات أسطول بحر البلطيق وحتى توجيه ضربة نووية تكتيكية ضد أهداف على أراضي روسيا".

ووفقا له، الناتو يتدرب على حرب نووية حقيقية ضد روسيا.

ويجدر بالذكر أن خطط روسيا لإجراء مناورات "زابد 2017" الروسية البيلاروسية أقلقت الناتو ورأوا فيها كالعادة "عدوانا روسيا" .

104-1

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة