لاريجاني: الضربات الصاروخية لـ"داعش" ما هي إلا جزء من اقتدار إيران

لاريجاني: الضربات الصاروخية لـ
الجمعة ٢٣ يونيو ٢٠١٧ - ٠٣:٤٦ بتوقيت غرينتش

أعلن رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني علي لاريجاني أن الضربات الصاروخية ضد مقرات إرهابيي "داعش" في ديرالزور ما هي إلا جزء من اقتدار إيران، وقال إن إيران هي موطن الاستقرار والأمن في المنطقة.

العالم - إيران

وعلق لاريجاني على الضربات الصاروخية للحرس الثوري ورسائلها إلى أميركا والكيان الصهيوني بالقول: إن هذه الهجمات تعد مبادرة جيدة وبناءة من عدة جهات سواء من حيث الزمان ونوع الهجوم، ونظراً إلى التقارير التي وصلتنا فإن نجاح هذه الهجمات برهن أن هذا القرار نابع عن حكمة ودراية عاليتين.

وتابع قائلاً: إن استنتاجي من هذا الأمر أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تتخذ قراراتها بيقظة في القضايا الإقليمية، وإن قائد الثورة الإسلامية بدوره يدير الأمور في الإجمال ويجري تنفيذ هذه الخطط بيقظة وتدبير وهذا من شأنه تكريس عظمة الشعب الإيراني وعزته.

وأكد لاريجاني أنه جرى مشاهدة جزء من اقتدار إيران في هذه العمليات ولاسيما بعد الممارسات الطائشة لبعض دول المنطقة وما أطلقه الأميركان من تصريحات عقب التحركات الإرهابية في إيران ما استدعى إظهار جانب من اقتدار الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وأوضح لاريجاني أن: هذه العمليات تركت تأثيرها في ترجمة اقتدار إيران وتوجيه الضربة إلى الإرهابيين الذين عليهم أن يفهموا أن إيران تعالج قضاياها بصبر ولكن بدقة في نفس الوقت، وليس من المهم أن يتواجد الإرهابيون في موقعها الجغرافي بل إنها ستطالهم أينما وجدوا وإن هذه العمليات استطاعت أن تكون رمزاً جيداً لذلك.

المصدر: وكالة فارس

2-104

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة