معارض سوري بارز مهدد بالطرد من أمريكا، من هو؟

معارض سوري بارز مهدد بالطرد من أمريكا، من هو؟
السبت ٢٤ يونيو ٢٠١٧ - ٠٤:٣١ بتوقيت غرينتش

ينتظر المعارض السوري رضوان زيادة، مدير المركز السوري للدراسات السياسية والاستراتيجية، البت بقرار وجوده في الولايات المتحدة، بتهمة “دعم جماعات إرهابية”.

العالم - سوريا

وذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية يوم، الجمعة 23 حزيران، إن زيادة أبلغها بأنه لم يعد بإمكانه البقاء كلاجئ سياسي في الولايات المتحدة، “لأنه شارك في مؤتمرات مع جماعات معارضة سورية”.

واستغرب زيادة القرار الذي وصله من وزارة الهجرة، وأكد أن “أمريكا دعمت الجماعات المعارضة نفسها التي شاركت في المؤتمرات على مدار السنوات الماضية”.

ويعيش زيادة (41 عامًا) في ضواحي واشنطن، مع زوجته وأطفالهما الثلاثة، منذ عشرة أعوام، بموجب تصاريح مؤقتة، تنتهي آخرها في الربيع المقبل.

وحصل في وقت سابق على منح دراسية في جامعتي “هارفرد” و”جورج تاون”، ومعهد أمريكا للسلام، وجميعهم ممولون من قبل الكونغرس الأمريكي، وفق “نيويورك تايمز”.

الصحيفة اعتبرت أن ما جرى مع زيادة “يكشف فجوة كبيرة بين قانون الهجرة الأمريكي والسياسة الخارجية”.

ووسعت واشنطن من نطاق أحكام مكافحة الإرهاب، منذ هجمات “11 سبتمبر”، وطال التشديد منذ ذلك الوقت قوانين الهجرة.

مطلع حزيران الجاري تبلغ زيادة برسالة من 12 صفحة، بأنه سيمنع من حق اللجوء السياسي في أمريكا، وعُزي السبب “لأنه قدم دعمًا ماديًا لمنظمات إرهابية غير محددة”.

تلقى زيادة القرار بصدمة، .. لا يملك زيادة خيارًا بالعودة إلى سوريا، فالسلطة لديها مذكرة باعتقاله، كما أن تنظيم “داعش" يضعه على قائمة الأشخاص المستهدفين.

خرج زيادة من سوريا عام 2007 نحو الأردن، وحصل على تأشيرة دخول من السفارة الأمريكية في دمشق، وسافر منذ ذلك الحين مع زوجته واستقر في واشنطن.

ويستأنف حاليًا قرار الحكومة الأمريكية القاضي بإنهاء وجودة في واشنطن كلاجئ سياسي.

المصدر : شام تايمز

109-4

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة