بغاء وترهيب خلال مهمة اوكسفام الانسانية في هايتي!

بغاء وترهيب خلال مهمة اوكسفام الانسانية في هايتي!
الثلاثاء ٢٠ فبراير ٢٠١٨ - ٠٦:٠٤ بتوقيت غرينتش

قدم وفد من منظمة "أوكسفام" البريطانية التي واجهت فضيحة بعد كشف معلومات مفادها ان موظفيها متورطين في اقامة علاقات جنسية مع مومسات او لجأوا الى مضايقات وترهيب في هايتي، الاثنين اعتذارات مباشرة الى السلطات في هذا البلد.

العالم- أميركيتان

وقال سايمون تايسهورست المدير الاقليمي للمنظمة لاميركا اللاتينية ومنطقة الكاريبي "اتينا الى هنا لعرض التقرير (الداخلي للمنظمة) مع وزير (التخطيط والتعاون الخارجي) وللتعبير عن شعورنا بالعار ولتقديم اعتذاراتنا الى حكومة هايتي وشعبها عما حدث".

وكان تقرير داخلي نشرته المنظمة الاثنين كشف ان نشاطها الانساني في هايتي تخللته تجاوزات، بعد ان اقر مسؤول فيها أنه أقام علاقات جنسية مع مومسات لقاء اجر، في حين اتهم موظفون آخرون باللجوء الى اسلوب الترهيب والمضايقات.

وبحسب التقرير، من 11 صفحة تم اعداده عام 2011 ونشر جزئيا، اقر المدير السابق للمنظمة في هايتي البلجيكي رولاند فان هوفرميرن (68 عاما) بانه اقام علاقات جنسية مع مومسات لقاء اجر في مقار ممولة من المنظمة، التي بدأت العمل في البلاد بعد الزلزال المدمر في 2010.

وفي هذه الوثيقة التي اعدت اثر فتح تحقيق داخلي، لم تستبعد المنظمة استخدام خدمات مومسات قاصرات.

وقالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الاثنين "انه امر فظيع"، واصفة هذا السلوك بانه "دون المعايير التي نتوقعها من جمعيات خيرية ومنظمات غير حكومية نتعامل معها".

- "العديد من الفتيات" -

وروت الهايتية ميكيلانج غاوب لصحيفة "تايمز" انها اقامت علاقة مع فان هوفرميرن عندما كانت في ال16 وهو في ال61. واعطاها المال وحفاضات لطفلها. وذكرت انه كان احيانا يدعو نساء كن يبحثن عن وظيفة الى منزله ويعطيهن احيانا المال.

تهديدات جسدية 

كما وجه ثلاثة موظفين في أوكسفام "تهديدات جسدية" ومارسوا "الترهيب" بحق أحد الاشخاص الاربعة المدعوين للشهادة في إطار التحقيق الداخلي.

وقالت المنظمة غير الحكومية إنها قررت نشر هذا التقرير لإظهار "القدر الأكبر من الشفافية في شأن القرارات المتخذة خلال التحقيق". وهي أكدت أنها أبلغت السلطات المختصة بأسماء الأشخاص المشتبه بقيامهم بسلوكيات جنسية غير ملائمة، كما أرسلت نسخة كاملة من التقرير إلى السلطات الهايتية التي أعلنت الخميس عزمها إجراء تحقيقها في الموضوع.

وكشفت المنظمة الجمعة عن خطة عمل لمنع وقوع تجاوزات جنسية جديدة.

وفرضت وزارة التنمية الدولية البريطانية على كل منظمة تتلقى دعما حكوميا ومنها اوكسفام، بان ترفع تقريرا حول قواعد الوقاية الداخلية بحلول 26 شباط/فبراير.

وسيمثل المدير العام لاوكسفام بريطانيا والمدير العام لسايف ذي شيلدرن الثلاثاء امام لجنة برلمانية بريطانية.

المصدر: وكالات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة