عشية انطلاق مسيرة العودة..

المستوطنون يهربون من الكيبوتسات المجاورة لقطاع غزة

المستوطنون يهربون من الكيبوتسات المجاورة لقطاع غزة
الجمعة ٣٠ مارس ٢٠١٨ - ٠٨:٢٦ بتوقيت غرينتش

قررت عائلات استيطانية بأكملها ترك المستوطنات المجاورة لقطاع غزة، بسبب التوتر الذي تعيشه الجبهة الداخلية الإسرائيلية؛ مع اقتراب لحظة الصفر لمسيرة العودة الكبرى.

العالم - فلسطين المحتلة

وفي السياق، قرر عدد كبير من المستوطنين المتواجدين في الكيبوتسات القريبة من غزة عدم الاحتفال بعيد الفصح الإسرائيلي "البيسح" الذي يبدأ اليوم الجمعة، لعدم شعورهم بالأمن، بسبب انطلاق مسيرة العودة الكبرى بالقرب من السياج الفاصل.

وذكرت القناة الاسرائيلية الثانية أن المستوطنين الغوا احتفالاتهم بعيد الفصح، وآخرين قرروا الاحتفال في وسط وشمال فلسطين المحتلة عام 1948، لخوفهم الشديد من تسلل غزيين إلى الكيبوتسات حسبما افاد موقع فلسطين اليوم.

ويستعد الفلسطينيون في قطاع غزة للمشاركة الفاعلة بمسيرة العودة شرق قطاع غزة اليوم الجمعة بعد نصبهم الخيام على طول الشريط الحدودي، وفي الوقت ذاته تخشى سلطات الاحتلال من تفجر الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، مع انطلاق مسيرة العودة من قطاع غزة باتجاه الأراضي المحتلة عام 48، حيث قرر جيش الاحتلال نشر عدة كتائب وعشرات القناصة بهدف منع المحتجين الفلسطينيين من اختراق السياج الأمني.

6-114

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة