بالفيديو..."قسد" تفرض الضرائب مع وجود مؤسسات الحكومة السورية

السبت ٢٦ مايو ٢٠١٨ - ٠٦:١١ بتوقيت غرينتش

تظاهر السكان في مدينة الحسكة شمال شرق سوريا احتجاجا على ما وصفوه بممارسات وانتهاكات الوحدات الكردية في اعتقال الشبان العرب وتجنيدهم وسط مناشدة الأهالي الحكومة السورية التدخل لحمايتهم. ويعاني السكان من قضية أخرى متمثلة بدفعهم الضرائب لصالح ما يسمى قوات سوريا الديمقراطية؛ وأبدى المواطنون امتعاضهم من تزايد العبء المالي عليهم نتيجة هذه الضرائب.

العالم - خاص بالعالم 

لعل هذه الاحتجاجات ليست الأولى ولن تكون الأخيرة في شمال شرق سوريا في محافظة الحسكة؛ فالسكان يتظاهرون ضد ممارسات الوحدات الكردية في اعتقال الشباب العرب وتجنيدهم؛ وذلك وسط مناشدة الأهالي الحكومة السورية التدخل والحماية.

الاحتجاجات توسعت لتمتد إلى عدد من أحياء المدينة التي تسكنها أغلبية عربية؛ ضد الاعتقالات طالت حتى طلاب المرحلة الثانوية وزائري المدينة من مدن ومحافظات أخرى؛ ويؤكد نشطاء أن الوحدات الكردية ترتكب مخالفات حتى في القرارات التي وضعتها بنفسها؛ وأولها شرط السن بالنسبة للتكليف.

ليست هذه القضية التي تشغل السكان فحسب؛ فالمواطنون مرغمون على دفع الضرائب للإدارة الذاتية التي فرضتها الوحدات الكردية، ومن مكتب الرئيس المشترك للهيئة المالية في الإدارة الذاتية تدار ضريبة الدخل على السكان.

وأكد خالد محمود  الرئيس المشترك لهيئة المالية في الإدارة الذاتية انه " في هذه المديرية العامة للضرائب حيث تسلب الأختام أموال المواطنين رغم ظروفهم المعيشية الصعبة".

كما أكد مواطن كردي ان " الضرائب مرتفعة؛ في المقابل لا نجد الخدمات الصحية والكهرباء والمياه والتعليم؛ لذلك فالمواطنون ممتعضون من هذه الضرائب".

وتفرض الإدارة الذاتية الضرائب بالرغم من وجود الحكومة السورية ومؤسساتها التي لا تزال تمارس صلاحياتها في جباية الضرائب.

ويتذمر المواطنون من دفع ضريبتين فهذا يثقل كاهلهم خصوصاً وأن الأرباح منخفضة وحركة السوق قليلة جداً.

كما اوضحت صيدلانية كردية : "سابقاً كنا نشتري الدواء ونربح بنسبة 50 بالمئة؛ المتضرر الأكبر هو الصيدلي".

الإدارة الذاتية جمعت نحو 379 مليون ليرة سورية أي ما يعادل 800 ألف دولار خلال ستة أشهر؛ وفي ظل شح الخدمات يقول المواطنون.. من حقنا أن نعلم اين تذهب هذه الأموال؟!

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة