دي ميستورا: المحادثات القادمة "لحظة حقيقية" لعملية سياسية في سوريا

دي ميستورا: المحادثات القادمة
الثلاثاء ٠٤ سبتمبر ٢٠١٨ - ١٢:٤٤ بتوقيت غرينتش

وصف المبعوث الخاص للأمم المتحدة ستافان دي ميستورا المحادثات مع القوى الكبرى هذا الشهر حول تشكيل لجنة دستورية سورية على أنها ستكون "لحظة الحقيقة لعملية سياسية ذات مصداقية".

العالم-سوريا

وأكد دي ميستورا للصحفيين اليوم الثلاثاء  إنه يجب عدم السماح لأن يصبح الأمر "عملية طويلة ملتفة حول العملية"، وإنما مدخلا إلى إصلاحات بالحكومة السورية تقود لانتخابات بعد الحرب.

وقال إن تشكيل لجنة صياغة الدستور السوري من كافة الأطراف ستكون بمثابة نقطة انطلاق لعملية التسوية السياسية للأزمة السورية، مشيرا إلى أن "هناك خيارا هاما لمساعدة السوريين وهو تنظيم عمل اللجنة الدستورية ...اللاجئون يحتاجون لضمانات لعملية التسوية السياسية".

وتابع: "أمامنا أسابيع مهمة من المشاورات التي يمكن أن تحيي العملية السياسية للحل في سوريا ... قائمة المشاركين في اللجنة الدستورية جاهزة على الطاولة"، لآفتا إلى أنه "سيقدم إحاطة لمجلس الأمن حول تطورات الحل السوري خلال جلسته في 20 سبتمبر الحالي برئاسة الولايات المتحدة".

وذكر دي ميستورا أنه سيلتقي في الـ11 من الشهر الحالي بالمسؤولين الروس والأتراك والإيرانيين في جنيف لبحث الأزمة السورية.

كما لفت إلى تنظيم اللقاءات بين السوريين في الفترة بين 11 و14 من الشهر الحالي، بغض النظر عما ستشهده إدلب.

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة