الحكيم يأسف لما آلت اليه الامور بالبصرة

الحكيم يأسف لما آلت اليه الامور بالبصرة
السبت ٠٨ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٤٠ بتوقيت غرينتش

اعرب رئيس تيار الحكمة عمار الحكيم، الجمعة، عن اسفه لما آلت اليه الامور ب‍البصرة، فيما ادان حرف التظاهرات من قبل مندسين.

وقال الحكيم في بيان تلقت السومرية نيوز، نسخة منه "اننا نعبرُ عن عميقِ أسفنا البالغ لما آلت إليه الأمورُ في محافظةِ البصرة من انحدارٍ خطيرٍ يستدعي وقفةً جادةً ورؤيةً عميقةً وموضوعية"، مجددا "تاييدنا المطلق لحقِّ التظاهر السلميّ المكفول دستورياً المطالب بالحقوقِ المشروعةِ والخدمات".

وادنان الحكيم "حرفَ المسار المطلبيّ للتظاهرِ وتحويلهُ من قبل بعض المندسين إلى تخريبٍ متعمدٍ وحرق للممتلكات العامة والممثليات والقنصليات ولاسيما قنصلية الجمهورية الإسلامية الإيرانية"، مشيرا الى ان "المرجعيةُ الدينيةُ العليا اعتبرت في خطبةِ الجمعة الأخيرة أنَّ التعرضَ للممتلكاتِ العامة والخاصة وتخريبها وحرقها عملٌ فاقدٌ للمسوغين الشرعيّ والقانوني".

وتابع "اننا نراهنُ على رجاحةِ رأي الأوساط الدينية والفعالياتِ السياسيةِ والاجتماعيةِ والنخب العشائرية والثقافية في بصرتنا الفيحاء لاحتواء الموقف والحيلولة دون انزلاق الأوضاع فيها إلى ما لا يحمدُ عقباه".

وتشهد محافظة البصرة منذ اشهر تظاهرات غاضبة تطالب بتوفير الخدمات وفي مقدمتها الماء الصالح للشرب والكهرباء، وتطورت الى تدخل القوات الامنية، ما ادى الى مقتل عدد من المتظاهرين واصابة آخرين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة