غواصتان جديدتان من صنع محلي تنضمان للبحرية الايرانية

غواصتان جديدتان من صنع محلي تنضمان للبحرية الايرانية
الثلاثاء ٠٢ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٣:٢٦ بتوقيت غرينتش

انضمت، اليوم الثلاثاء، غواصتان جديدتان من صنع محلي وطراز غدير الى بحرية الجيش الايراني في سواحل مكران جنوب شرق ايران.

العالم - ايران

وجرت مراسم انضمام الغواصتين الجديدتين، في ميناء جاسك "جنوب شرق"، بحضور قائد بحرية الجيش الايراني الادميرال حسين خانزادي وامام جمعة مدينة جاسك وعدد من المسؤولين في المنطقة البحرية الثانية التابعة لسلاح البحر الايراني.  

وقال خانزادي، في مراسم انضمام الغواصتين: ان هاتين الغواصتين استخدمت فيهما احدث التقنيات واعقدها في العالم وان الرسالة الاولى لانضمامهما الى بحرية الجيش تتمثل بانه ينبغي للعالم ان يدرك ان جميع الضغوط التي مارسها الاستكبار العالمي على الشعب الايراني وقواته المسلحة فانها لم تستطع ايقاف عجلة التكنولوجيا والنشاطات الفاعلية بل استطعنا الارتقاء بها الى ارفع المستويات وأكثرها تعقيدا وهو مايرفع مستوى القوة الردعية القابلة للوثوق في مواجهة جميع التهديدات والاعداء الذين يخططون للتآمر ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واعتبر تنمية سواحل مكران واعمارها بعد انتصار الثورة الاسلامية رسالة اخرى بهذه المراسم، موضحا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية استطاعت تحقيق تنمية لافتة بفضل الثورة حيث لم تكن هذه السواحل تنعم قبلها بتنمية واعمار مناسب الا انها بلغت اليوم مستويات تستطيع معها بلوغ ارفع مراتب التكنولوجيا في العالم كتصنيع الغواصات. 

واكد ان بحرية الجيش الايراني اليوم تحظى بجهوزية أعلى من اي وقت مضى وتقف في خط المواجهة الاول للدفاع عن الثورة والشعب وعلى استعداد لارساء الامن في البحار التي تهيمن عليها وفي المياه الحرة اكثر مما مضى وهو ما يوجه رسالة الى شعوب المنطقة بحضور بحرية الجيش المقتدر في البحار.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة