التعليم الأردنية تهدد المعلمين المضربين

التعليم الأردنية تهدد المعلمين المضربين
الإثنين ٣٠ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٩:٠٤ بتوقيت غرينتش

هددت وزارة التربية والتعليم في الأردن، ببدء احتساب الغياب والحضور للطلبة، منذ مطلع تشرين أول/ أكتوبر المقبل، الذي يوافق يوم غد الثلاثاء.

العالم - الأردن

وبحسب وسائل إعلام أردنية، فإن تهديد الوزارة الذي يعني اعتبار الطلبة المتغيبين لعدد أيام معين، راسبين، يأتي بعد قرار المحكمة الإدارية بإلغاء إضراب نقابة المعلمين.

كما هددت الوزارة باستدعاء معلمي التدريس الإضافي، بدلا من المعلم الذي لا يعطي دروسا لطلبته بحجة الإضراب.

ولفتت الوزارة إلى أن تحذيرها يشمل مدراء المدارس الداعمين للإضراب، وسيتم تطبيق أحكام المادة 169/أ/2 من نظام الخدمة المدنية رقم 82 لسنة 2013 وتعديلاته بحقهم.

وينص قانون الخدمة المدنية المعني، أن "المعلم يعتبر فاقدا لوظيفته، إذا تغيب دون إجازة قانونية أو دون عذر مشروع أو توقف، أو امتنع عن تأدية مهام وظيفته فعليا، لمدة عشرة أيام عمل متصلة، أو متقطعة خلال السنة".

اللافت أن نسبة الالتزام بالإضراب من قبل الطلبة والمعلمين لم تتغير رغم دعوة وتحذير وزارة التربية للطرفين.

وكانت نقابة المعلمين رفضت قرار المحكمة الإدارية بإلغاء الإضراب، وحملت حكومة رئيس الوزراء عمر الرزاز، المسؤولية عن تفاقم الأزمة.

يذكر أن الرزاز أقر علاوة للمعلمين تنتهي عند 31 دينارا، وهو ما أثار سخرية "المعلمين" المطالبين بعلاوة لا تقل عن 50 بالمئة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف